انفجارات جديدة وقتال عنيف.. تجدد القصف الروسي على خاركيف شرقي أوكرانيا (فيديو)

قالت الخدمة الحكومية للاتصالات الخاصة وحماية المعلومات في أوكرانيا إنه سُمِع دويّ انفجارات في العاصمة كييف وفي مدينة خاركيف صباح اليوم الاثنين.

وأضافت الخدمة في بيان مقتضب على تطبيق تلغرام أن كييف شهدت حالة من الهدوء بضع ساعات قبل سماع تلك الانفجارات.

وقالت في بيان منفصل إن النيران اشتعلت في مبنى سكني بمدينة تشيرنيف شمالي أوكرانيا بعد إصابته بصاروخ.

كما قالت قيادة القوات البرية الأوكرانية على فيسبوك إن مدينة زوتيمر في شمال أوكرانيا تعرضت لهجمات بالصواريخ خلال الليل.

وأظهرت لقطات متداولة تجدد القصف الروسي لمدينة خاركيف شرقي أوكرانيا.

مدرعات مدمرة في شوارع خاركيف (رويترز)

وكانت مناطق عدة في المدينة -التي تعد ثانية أهم مدن أوكرانيا- قد شهدت أمس الأحد معارك عنيفة بين القوات الأوكرانية والروسية، وبعد تصريحات للقوات الروسية قالت فيها إنها دخلت خاركيف، أكدت القوات الأوكرانية أنها تسيطر سيطرة كاملة على المدينة.

ورغم اعتراف قوات روسيا لأول مرة بسقوط قتلى وأسر عدد من جنودها، فإنها أظهرت محاولات لتحقيق مكاسب ميدانية أمام مقاومة الجيش الأوكراني -ولا سيما في خاركيف- بعد دخول القوات الروسية إليها واندلاع قتال عنيف عندما رفض الجنود الأوكرانيون الاستسلام.

وأفادت وكالة الأنباء الأوكرانية بارتفاع عدد القتلى الروس في المعارك الجارية إلى 4500. واعترفت وزارة الدفاع الروسية بوقوع قتلى وجرحى وأسرى في صفوف قواتها لكنها أضافت أن خسائر القوات الأوكرانية أعلى بأضعاف.

ويواصل الطيران الروسي قصف المطارات الحربية الأوكرانية لليوم الخامس على بهدف شلّ سلاح الجو الأوكراني وتأمين التغطية الجوية للتقدم البري، في وقت قال فيه الجيش الروسي إن بإمكان المدنيين مغادرة كييف بـ”حرية”.

وكثفت الدول الغربية عقوباتها المالية على موسكو وأغلقت أجواءها أمام الطيران الروسي، ومع دخول الحرب يومها الخامس تتواصل المعارك الضارية وتتوالى الإدانات الغربية لروسيا.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات