الحرب الروسية على أوكرانيا.. ماذا حدث حتى الآن؟

مدرعات مدمرة في شوارع خاركيف (رويترز)

بعد أسابيع من التصعيد، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين فجر الخميس الماضي شن عملية عسكرية على أوكرانيا بهدف الإطاحة بحكومة الرئيس فولوديمير زيلينسكي.

وعلى الفور ردت الدول الغربية بفرض عقوبات اقتصادية قاسية على روسيا شملت بوتين ووزير خارجيته سيرغي لافروف ووزير دفاعه سيرغي شويغو وعددا من رجال الأعمال المرتبطين بالنظام الروسي.

ولم تتوقف العقوبات عند ذلك بل امتدت لتشمل مناحي كثيرة، بينها السياسة والاقتصاد وحتى الرياضة.

أبرز تطورات الأوضاع العسكرية

  • وضع الرئيس الروسي قوات الردع النووي في حالة تأهب قصوى، أمس الأحد، ردًّا على العقوبات الغربية على نظامه.
  • قالت الخدمة الحكومية للاتصالات الخاصة وحماية المعلومات في أوكرانيا إنه سُمِع دويّ انفجارات قبل فجر اليوم الاثنين في العاصمة كييف، وأضافت أن انفجارات سُمِعت أيضا في مدينة خاركيف ثانية كبريات مدن البلاد.
  • دعت موسكو كييف إلى مفاوضات في مينسك للتوصل إلى تسوية للأزمة بعد مرور 4 أيام على انطلاق أولى أعيرتها النارية.
  • وافقت أوكرانيا بعد رفض، على عقد مفاوضات مع روسيا من دون شروط مسبقة عند الحدود بين بيلاروسيا وأوكرانيا.
  • قال مسؤول عسكري أمريكي إن روسيا أطلقت أكثر من 350 صاروخا على أهداف أوكرانية حتى الآن بعضها أصاب البنية التحتية المدنية.
  • قال مسؤول أمريكي إن روسيا لم تسيطر على أي مدينة أوكرانية ولا على المجال الجوي الأوكراني ولا تزال قواتها على بعد حوالي 30 كيلومترا من وسط مدينة كييف لليوم الثاني.

ردود أوربية وأممية

  • أعلنت وكالة إغاثة تابعة للأمم المتحدة أن قرابة 400 ألف مدني في أوكرانيا معظمهم من النساء والأطفال فروا إلى الدول المجاورة وسط انهمار الصواريخ على البلاد.
  • وافق استفتاء في بيلاروسيا، أمس الأحد، على دستور جديد يتخلى عن وضع البلاد دولةً غير نووية.
  • قرر الاتحاد الأوربي للمرة الأولى في تاريخه تزويد دولة في حالة حرب بالسلاح، وتعهد بتقديم أسلحة تشمل طائرات مقاتلة إلى أوكرانيا.
  • أغلق الاتحاد الأوربي مجاله الجوي أمام جميع الطائرات الروسية مثلما فعلت كندا، وهو ما أجبر شركة الطيران الروسية إيروفلوت على إلغاء جميع الرحلات الجوية إلى الوجهات الأوربية حتى إشعار آخر.
  • حثت دول غربية مواطنيها على مغادرة روسيا على الفور، كما حظر الاتحاد الأوربي وسائل الإعلام الروسية ووكالة سبوتنيك.
  • دعا مجلس الأمن الدولي إلى عقد اجتماع طارئ للجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الاثنين في خطوة نادرة الحدوث.
  • تظاهر عشرات الآلاف في أنحاء أوربا احتجاجا على الغزو الروسي لأوكرانيا، أكثر من 100 ألف منهم في العاصمة الألمانية برلين.

العقوبات الغربية

  • فرضت الدول الغربية حزمة من العقوبات الاقتصادية على روسيا تضمنت منع بعض البنوك الروسية عن الوصول لنظام سويفت العالمي للمدفوعات المالية.
  • تضمنت العقوبات أيضا تجميد الأصول المالية للقادة الروس، وسحب استثمارات، وحظر طيران.
  • رفع البنك المركزي الروسي، اليوم الاثنين، سعر الفائدة الرئيسي إلى 20% من 9.5% لمواجهة مخاطر انخفاض قيمة الروبل وارتفاع التضخم.
  • خسر الروبل (العملة الروسية) نحو 50% من قيمته ليصل إلى مستوى قياسي بلغ 119 روبلًا لكل دولار.

الاقتصاد

  • ارتفعت أسعار المعادن النفيسة حيث قفز سعر البلاديوم بنحو 6% اليوم الاثنين إلى 2503.41 دولارات بعد أن تزايدت المخاوف المتعلقة بإمدادات المعدن المستخدم في صناعة السيارات.
  • ارتفع سعر الذهب بأكثر من 1% إلى 1909.16 دولارات للأوقية مرتفعا بنحو 6% حتى الآن هذا الشهر فيما قد يصبح أعلى أداء شهري منذ مايو/ أيار 2021.
  • ارتفعت أسعار النفط في العقود الآجلة لخام برنت إلى 105.07 دولارات للبرميل، كما ارتفعت أسعار العقود الآجلة للخام الأمريكي إلى 99.10 دولارا للبرميل.
  • سجّلت أسعار الحبوب مستويات قياسية وبلغ سعر القمح سعرا غير مسبوق إطلاقًا بلغ 385 دولارا للطن.

الأحداث الرياضية

  • ألقت الحرب الروسية على أوكرانيا بظلالها على الأحداث الرياضية العالمية خاصة تلك المقررة إقامتها في روسيا أو تلك التي تكون موسكو طرفًا فيها.
  • أعلن الاتحاد الدولي للجودو، أمس الأحد، إيقاف رئاسة فلاديمير بوتين (رئيس روسيا) الشرفية للاتحاد.
  • قالت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتل، أول أمس السبت، إن لندن ألغت تأشيرة دخول منتخب بيلاروسيا لكرة السلة بسبب دور بلاده في الهجوم الروسي على أوكرانيا.
  • أعلن نادي مانشستر يونايتد الانسحاب من عقد رعاية مع الخطوط الجوية الروسية (إيروفلوت).
  • قال الاتحاد الأوربي لكرة القدم (اليويفا) في بيان يوم الجمعة، إنه قرر إقامة المباراة النهائية لدوري أبطال أوربا 2022 في باريس بدلا من سان بطرسبرغ الروسية.
  • قالت بطولة العالم لسباقات (فورمولا 1) للسيارات في بيان يوم الجمعة، إنها قررت إلغاء سباق جائزة روسيا الكبرى للعام الحالي.
  • قال الاتحادان البولندي والسويدي لكرة القدم إنهما سيرفضان اللعب مع روسيا في ملحق تصفيات كأس العالم في مارس/ آذار.
  • أصدرت بولندا والسويد وجمهورية التشيك، يوم الخميس الماضي، بيانا مشتركا طالبت فيه بعدم السماح لروسيا بضيافة أي مباريات في تصفيات كأس العالم الشهر المقبل.
  • ألغى الاتحاد الدولي للسباحة بطولة العالم للناشئين التي كان من المقرر إقامتها في مدينة كازان الروسية في أغسطس/ آب.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات