“نؤيد سياسة قائمة على المصالح”.. زعيم حزب البديل الألماني يطالب بالتفاوض مع إيران لتوريد شحنات غاز

زعيم حزب البديل من أجل ألمانيا تينو شروبالا (غيتي)

أعرب زعيم حزب البديل من أجل ألمانيا تينو شروبالا عن اعتقاده بأنه ينبغي على بلاده التفاوض مع إيران حول توريد شحنات غاز حتى تغطي ألمانيا احتياجاتها من الطاقة.

وفي تصريحات لصحيفة “فيلت” الألمانية الصادرة، الأحد، قال زعيم الحزب اليميني الشعبوي “نحن حزب البديل نؤيد انتهاج سياسة خارجية قائمة على المصالح بما يخدم صالح بلادنا. إذا كنا نريد أن نعوض نقص الغاز الروسي فإننا بحاجة إلى كل مورد، وحتى نكون مستقلين بأكبر قدر ممكن، سيتعين علينا أن نشتري الغاز حتى من إيران أيضًا”.

وأضاف شروبالا “على ألمانيا أن تتفاوض مع إيران حول مثل هذه التوريدات”.

يذكر أن الحكومة الألمانية تبذل جهودًا من أجل تعويض توريدات الغاز القادم من روسيا، وذلك على خلفية الحرب الروسية على أوكرانيا.

وحسب بيانات غرفة التجارة والصناعة الألمانية، فإن صادرات الغاز الإيراني إلى ألمانيا تراجعت بشدة في السنوات الماضية.

وتتعرض إيران لانتقادات بسبب توريدها طائرات مسيرة إلى روسيا، وقد فرض الاتحاد الأوربي عقوبات على إيران، فيما يدرس فرض عقوبات جديدة.

من ناحية أخرى، يعتقد المراقبون في ظل المساعدات العسكرية الإيرانية لروسيا أن من غير المرجح التوصل إلى اتفاق مع إيران في الخلاف النووي المستمر منذ مدة طويلة.

وتعاني أوربا حاليًا من انقطاع جزئي لصادرات الغاز الطبيعي من روسيا، أكبر موردي الطاقة بالنسبة لها، مما جعلها تسعى لفرض سياسات تقشف شديد غير مسبوقة، مع تحذير مواطنيها من احتمال ارتفاع كبير في أسعار الطاقة خلال فصل الشتاء، في المقابل لا يواجه الروس مثل هذه المشاكل.

وتسابق الدول الأوربية الزمن من أجل إيجاد بدائل دائمة للغاز الروسي، من بينها مثلًا ما تقوم به ألمانيا من بناء 3 محطات عائمة لتخزين الغاز الطبيعي المسال، والعودة للاعتماد على الطاقة النووية، إلا أن مجلة “تايم” (TIME) الأمريكية تتوقع أن هذه الحلول تحتاج لمدة تتراوح بين 6 أشهر للتخزين بالنسبة للمحطات العائمة، و10 سنوات من أجل بناء محطات نووية جديدة.

المصدر : وكالات