حكومة نتنياهو.. وزير جديد للدفاع وترشيح نائب “مثلي” لرئاسة الكنيست

بنيامين نتنياهو
رئيس الوزراء الإسرائيلي المكلف بنيامين نتنياهو (رويترز)

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي المكلف بنيامين نتنياهو تسمية وزير جديد للدفاع في حكومته التي سيعرضها على الكنيست (البرلمان)، غدًا الخميس، فيما رشح حزب “الليكود” اليميني، الذي يقوده نتنياهو، نائبًا مثليًا لرئاسة الكنيست، في خطوة غير مسبوقة.

ونشر نتنياهو على تويتر صورة له مع النائب من حزبه “الليكود” يؤاف غالانت، وكتب معلقًا: “بالتوفيق لوزير الدفاع القادم، يؤاف غالانت”.

وغالانت جنرال سابق شغل منصب قائد المنطقة الجنوبية، كما عمل بعدها وزيرًا للبناء والإسكان ووزير استيعاب المهاجرين في حكومات سابقة ترأسها نتنياهو.

وانتخب غالانت (64 عامًا) للمرة الأولى لعضوية الكنيست في عام 2015، وانضم إلى حزب “الليكود” في عام 2019، وهو أحد مساعدي نتنياهو في الحزب.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن نتنياهو أعلن تعيين يوآف كيش وزيرًا للتعليم، وحاييم كاتس للسياحة في حكومته الجديدة.

وكيش وكاتس عضوان في حزب الليكود.

وهذه هي المرة الأولى التي يتولى فيها كيش (56 عامًا) حقيبة وزارية، لكنه سبق وعمل نائبًا لوزير الصحة.

أما حاييم كاتس (75 عامًا) الذي اختير وزيرًا للسياحة، فقد سبق وشغل منصب وزير العمل، وكذلك الرفاه والخدمات الاجتماعية.

وكان كاتس نائبًا في الكنيست عن حزب “الليكود” بشكل شبه مستمر منذ عام 1999.

ومن المتوقع أن يعلن نتنياهو في وقت لاحق تعيينات إضافية في حكومته بعد الاتفاق مع أحزاب أخرى على تشكيل ائتلاف.

وفي السياق، رشح حزب “الليكود” أمير أوحانا لرئاسة الكنيست في خطوة غير مسبوقة، إذ أن أوحانا هو رئيس مجموعة مثليي الجنس في الحزب، ويعيش مع شاب من سكان تل أبيب، وقد تبنيا توأمًا.

وكتب نتنياهو على تويتر: “بالتوفيق لرئيس الكنيست الجديد أمير أوحانا”، ولم يُحدد بعد موعد إجراء الانتخابات لرئاسة الكنيست.

وسبق أن شغل أوحانا (46 عامًا) منصب وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، وهو أحد المقربين من نتنياهو وقيادي في حزب الليكود.

وعمل أوحانا في جهاز الأمن العام “الشاباك”، قبل أن ينخرط في الحياة السياسية من خلال حزب “الليكود” عام 2010.

وفي عام 2011، أسس مجموعة مثليي الجنس في الحزب، قبل أن ينتخب لعضوية الكنيست لأول مرة عام 2015، ومنذ ذلك الحين حافظ على مقعده في البرلمان.

ونشر الكنيست الإسرائيلي (البرلمان)، الأربعاء، نصوص الاتفاقيات التي أبرمها حزب “الليكود” اليميني مع الأحزاب الشريكة له في الحكومة الجديدة التي سيترأسها زعيمه بنيامين نتنياهو.

ويلزم القانون الحزب بعرض نصوص الاتفاقيات على الكنيست قبل 24 ساعة من عرض الحكومة على البرلمان لنيل الثقة.

وسيجري التصويت على الحكومة غدًا الخميس، ولكن تشكلها من أحزاب لها 64 من أعضاء الكنيست الـ120 يضمن لها الثقة.

والاتفاقيات بين “الليكود” من جهة وأحزاب اليمين “الصهيونية الدينية” و”نوعام” و”القوة اليهودية” و”شاس” و”يهودوت هتوراه” من جهة أخرى.

المصدر : وكالات