رئيس هيئة قناة السويس: الصندوق المقترح يمكن أن يستقبل مستثمرين أجانب دون سيطرة على الممر المائي (فيديو)

قال رئيس هيئة قناة السويس أسامة ربيع، اليوم الخميس، إن صندوقا سياديا مقترحا للقناة يمكن أن يرحب بمشاركة مستثمرين أجانب، لكن لن يكون لهم سيطرة على الممر المائي.

وأضاف في مؤتمر صحفي أن الصندوق يهدف للمساعدة على حماية موارد القناة وتوفير تمويل لإعادة الاستثمار، إضافة إلى المساعدة على مواجهة أي أزمات غير متوقعة.

جاء ذلك، في وقت تشهد فيه مصر حالة من الجدل المتصاعد بسبب موافقة مبدئية على مشروع قانون يقضي بإنشاء صندوق لقناة السويس يتيح لها شراء أو بيع أو تأجير أصول للقناة.

وقال ربيع “ارتفع مرور السفن خلال العام الجاري بنسبة 15% إلى 23 ألف سفينة خلال 2022. كما شهدت القناة زيادة دولارية بنسبة 25% في الإيرادات. وتقترب عائدات عام 2022 من 8 مليارات دولار”.

وأضاف “لا يمكن بعد كل ما نقدمه وكرجال وطنيين عسكريين، أن نفرط في القناة أو أصل من أصولها، الدستور يحميها والشعب أيضا”.

وكان مجلس النواب قد وافق من حيث المبدأ، الاثنين الماضي، على مشروع قانون بشأن هيئة قناة السويس يسمح لها بتأسيس صندوق تنموي يتيح لها شراء أو بيع أو تأجير أو الانتفاع بالأصول الثابتة والمنقولة، وهو ما أثار رفضا شعبيا ظهر عبر منصات التواصل الاجتماعي.

و تصدّر وسم #قناة_السويس مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، وأطلق روادها حملة عبر وسم #إلا_قناة_السويس، مطالبين الحكومة بوقف القانون، واعتبروه تفريطا وبيعا لأهم مرفق استراتيجي.

كما رفض عدد من أعضاء مجلس النواب التعديلات الجديدة، ورأوا أن الهدف الرئيسي لها هو بيع الأصول المملوكة لهيئة قناة السويس.

وخلال العام المالي 2021/ 2022، حققت قناة السويس إيرادات بقيمة 7 مليارات دولار، بزيادة 21% عن العام المالي السابق له.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات