بعد انتقادات عالمية.. إيلون ماسك يعيد تفعيل حسابات صحفيين على تويتر

إيلون ماسك يعيد تفعيل حسابات صحفيين على تويتر بعد انتقادات عالمية

أعاد إيلون ماسك تفعيل حسابات صحفيين على تويتر بعد تعليقها يوما واحدا وسط جدل بشأن نشر بيانات متاحة للجمهور عن طائرة الملياردير.

وجاءت إعادة تفعيل الحسابات بعد أن أثار تعليقها غير المسبوق انتقادات لاذعة من حكوميين وجماعات ناشطة ومؤسسات صحفية في شتى أنحاء العالم، أمس الجمعة، إذ قال البعض إن المنصة تُعرّض حرية الصحافة للخطر.

وأظهر استطلاع أجراه ماسك على تويتر، في وقت لاحق، أن غالبية المشاركين يريدون عودة الحسابات على الفور.

وقال ماسك في تغريدة على تويتر، اليوم السبت “قال الناس كلمتهم. سيُرفع تعليق الحسابات التي حددت موقعي الآن”.

وأعاد تويتر تفعيل الحسابات المعلقة التي شملت حسابات صحفيين في نيويورك تايمز وسي.إن.إن وواشنطن بوست.

ورحّب مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان فولكر تورك بإعادة تشغيل الحسابات، لكنه قال إنه لا يزال قلقا.

وكتب تورك “يتحمل تويتر مسؤولية احترام حقوق الإنسان، ويجب على ماسك الالتزام باتخاذ القرار بناء على السياسات المتاحة للجمهور التي تحترم الحقوق، بما في ذلك حرية التعبير، ولا شيء أقل من ذلك”.

وقال دوني أوسوليفان -وهو مراسل لـ”سي.إن.إن” كان حسابه من بين الحسابات التي أعيد تفعيلها- إنه لا يزال غير قادر على نشر تغريدات لأن المنصة تطالبه بإزالة أحد منشوراته.

وكان مسؤولون من فرنسا وألمانيا وبريطانيا والاتحاد الأوربي قد أدانوا في وقت سابق عملية تعليق الحسابات.

واعتبر منتقدو ماسك “الواقعة” التي وصفها باحث أمني معروف بأنها “مذبحة ليلة الخميس” دليلا جديدا على أن الملياردير الذي يعتبر نفسه “مؤيدا لحرية التعبير بشكل مطلق” يحذف الكلام والمستخدمين الذين يكرههم شخصيا.

ويأتي تعليق الحسابات بعد خلاف حول حساب على تويتر يسمى “إيلون جِت” الذي تتبّع طائرة ماسك الخاصة باستخدام معلومات متاحة للجمهور.

وعلّق تويتر الحساب، الأربعاء الماضي، بالإضافة إلى حسابات أخرى تتعقب الطائرات الخاصة على الرغم من تغريدة سابقة لماسك قال فيها إنه لن يعلّق “إيلون جِت” باسم حرية التعبير.

وبعد ذلك بقليل، قام تويتر بتغيير سياسته المتعلقة بالخصوصية لحظر مشاركة “معلومات لحظية بشأن الموقع”.

ثم في مساء الخميس تم تعليق حسابات صحفيين من دون سابق إنذار.

واتهم ماسك الصحفيين بنشر موقعه في ما يصل إلى حد تقديم “إحداثيات اغتيال” لعائلته.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات