تونس.. 7.19% نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية قبل 3 ساعات على انتهاء الاقتراع (فيديو)

مواطن تونسي يغادر مركز الاقتراع (AFP)

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، السبت، أن نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية المبكرة بلغت 7.19% بعد سبع ساعات من انطلاق التصويت.

وقال رئيس الهيئة فاروق بوعسكر، في مؤتمر صحفي بالعاصمة تونس، إن “656 ألفا و915 ناخبا شاركوا في الاقتراع حتى الساعة 15.00 (بالتوقيت المحلي)”.

وأضاف بوعسكر “هذا الرقم يمثل 7.19% من عموم الناخبين المسجلين”.

وفي تصريحات سابقة، قال بوعسكر إن “9 ملايين و163 ألفا و502 ناخب في السجل الانتخابي”.

وانطلق في تونس، صباح السبت، التصويت في الانتخابات التشريعية لاختيار 161 نائبا بمجلس النواب.

وسيختار الناخبون في الداخل 151 نائبا بالمجلس، بينما 10 مقاعد مخصصة للمرشحين في الخارج.

وتشهد الانتخابات مقاطعة من أحزاب عدة، بينها حركة “النهضة” و”قلب تونس ” و”ائتلاف الكرامة” و”التيار الديمقراطي” و”الدستوري الحر” وغيرها، بينما تشارك فيها قوى سياسية أخرى مؤيدة للرئيس قيس سعيّد، مثل ائتلاف “لينتصر الشعب”.

والانتخابات أحدث حلقة في سلسلة إجراءات استثنائية بدأ الرئيس سعيّد فرضها في 25 يوليو/تموز 2021، وسبقها حل مجلس القضاء والبرلمان، وإصدار تشريعات بمراسيم رئاسية، وإقرار دستور جديد عبر استفتاء في 25 يوليو 2022.

وتَعتبر قوى تونسية هذه الإجراءات “تكريسا لحكم فردي مطلق”، بينما ترى قوى أخرى أنها “تصحيح لمسار ثورة 2011” التي أطاحت الرئيس آنذاك زين العابدين بن علي (1987ـ 2011).

فرد أمن تونسي يحمل أحد صناديق الاقتراع (epa)

“مهزلة الانتخابات”

ووصف أحمد نجيب الشابي رئيس جبهة الخلاص الوطني -وهو ائتلاف معارض للرئيس قيس سعيّد يضم حركة النهضة- الانتخابات بأنها مهزلة، بينما وصفها سعيّد بأنها جزء من خارطة طريق لإنهاء الفوضى والفساد اللذين ابتُليت بهما تونس “في ظل النظام السابق”.

وبعد أن أدلى بصوته مع زوجته، حث سعيّد التونسيين على أن يحذوا حذوه.

لكن منظمة (أنا يقظ)، وهي منظمة رقابية غير حكومية شُكلت بعد ثورة 2011، قالت إن البرلمان الجديد يخلو من جميع السلطات.

وقالت منظمة (البوصلة)، وهي منظمة غير حكومية أيضا تراقب عمل البرلمان، إنها ستقاطع المجلس التشريعي الجديد الذي تعتقد أنه سيكون “أداة للرئيس لتمرير القوانين التي يريدها”.

ومن المقرر أن ينتهي التصويت في السادسة مساء بالتوقيت المحلي.

الانتخابات التونسية (epa)
المصدر : وكالات