لزيادة الضغط.. الاتحاد الأوربي يقرّ حزمة عقوبات تاسعة على روسيا

رئيسة المفوضية الأوربية أورسولا فون دير لاين
رئيسة المفوضية الأوربية أورسولا فون دير لاين (غيتي)

قال دبلوماسيون من الاتحاد الأوربي إن حكومات الدول الأعضاء بالاتحاد اتفقت، الخميس، على فرض حزمة تاسعة من العقوبات على روسيا، بسبب حربها على أوكرانيا.

جاء ذلك خلال اجتماع سفراء دول الاتحاد الأوربي الـ27 على هامش قمة القادة الأوربيين، ولم يكشف بعد عن تفاصيل الحزمة الجديدة من العقوبات.

وتهدف حزمة العقوبات إلى زيادة الضغط على روسيا التي تواصل هجومها على أوكرانيا منذ انطلاقه في 24 فبراير/شباط الماضي، وتعتبره “عملية عسكرية خاصة” ضرورية لأمنها.

وسيُضفي الاتحاد الطابع الرسمي على حزمة العقوبات الجديدة من خلال ما يسميه “إجراءً مكتوبًا”، بحلول ظهر اليوم الجمعة.

وقالت الرئاسة التشيكية للاتحاد الأوربي في تغريدة عبر تويتر، إنه سيتعين الآن الموافقة عليها بموجب إجراء مكتوب، ولم تذكر تفاصيل بشأن ما اتفقت عليه دول الاتحاد.

وقال أحد الدبلوماسيين “تم الاتفاق على العقوبات، الإجراء المكتوب بحلول ظهر الجمعة”.

وتستهدف العقوبات المقترحة وزراء حكوميين ونوابًا في البرلمان وحكامًا إقليميين وشخصيات سياسية.

وفي الأسبوع الماضي، اقترحت المفوضية الأوربية -وهي الفرع التنفيذي للاتحاد- فرض حظر للسفر وتجميد أصول لنحو 200 كيان ومسؤول روسي -بينهم القوات المسلحة الروسية وثلاثة مصارف روسية- على أن يكون ذلك جزءا من حزمة الإجراءات الجديدة.

وأوصت بروكسل بحظر أي استثمار جديد في قطاع التعدين الروسي وتشديد القيود على تجارة السلع ذات الاستخدام المزدوج -المدني والعسكري- عبر استهداف المواد الكيميائية وعوامل الأعصاب والمكونات الإلكترونية والمعلوماتية.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل + وكالات