حكم بسجن رئيس بلدية إسطنبول أكرم إمام أوغلو لإهانته مسؤولين

أكرم إمام أوغلو رئيس بلدية إسطنبول
أكرم إمام أوغلو رئيس بلدية إسطنبول (الفرنسية)

أصدرت محكمة تركية، اليوم الأربعاء، حكما بسجن رئيس بلدية إسطنبول أكرم إمام أوغلو لمدة عامين و7 أشهر و15 يوما، بتهمة “إهانة” أعضاء اللجنة العليا للانتخابات.

وأعلنت المحكمة قرارها في جلسة الاستماع بحضور كمال بولاط محامي إمام أوغلو والعديد من أعضاء حزب الشعب الجمهوري، الذي ينتمي إليه رئيس بلدية إسطنبول.

وقضت المحكمة بسجن إمام أوغلو (52 عاما) بتهمة “إهانة موظفين عموميين يعملون كمجلس بشكل علني بسبب واجباتهم”.

وقضت المحكمة بتطبيق المادة 53 من القانون الجنائي التركي، والتي تتضمن موضوع “الحرمان من ممارسة حقوق معينة” على إمام أوغلو، ما يعني استبعاده من العمل السياسي طوال مدة العقوبة.

وحوكم إمام أوغلو بسبب خطاب ألقاه عام 2019 قال فيه إن من ألغوا انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول في ذلك الوقت “حمقى”.

وألغت السلطات الانتخابات التي جرت في مارس/آذار 2019 وفاز بها إمام أوغلو، قبل أن يعود ويفوز بانتخابات الإعادة بعدها بثلاثة أشهر.

وأكد محامي إمام أوغلو أنه سيستأنف الحكم الصادر في القضية بحق موكله، الذي سيبقى في منصب رئيس البلدية بانتظار البت في الاستئناف.

المصدر : وكالات