البنتاغون: العمليات التركية تهدد أمن الجنود الأمريكيين في سوريا

المتحدث باسم البنتاغون، بات رايدر (رويترز)

قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أمس الأربعاء إن الضربات الجوية التي نفذتها تركيا في الآونة الأخيرة في شمال سوريا هددت سلامة العسكريين الأمريكيين.

وأضافت أن الوضع المتصاعد يعرِض للخطر التقدم الذي أُحرز على مدى سنوات ضد مقاتلي تنظيم الدولة.

وتمثل هذه التعليقات العلنية أشد تنديد أمريكي بالعمليات الجوية التركية ضد المسلحين الأكراد في شمال سوريا حتى الآن.

وقال المتحدث باسم البنتاغون بات رايدر، في بيان “الضربات الجوية الأخيرة في سوريا هددت بشكل مباشر سلامة العسكريين الأمريكيين الذين يعملون في سوريا مع شركاء محليين لهزيمة تنظيم الدولة الإسلامية والاحتفاظ باحتجاز أكثر من 10 آلاف معتقل من التنظيم المتشدد”، مضيفا: أن الولايات المتحدة تعترف “بمخاوف تركيا الأمنية المشروعة”.

وأردف “التهدئة الفورية ضرورية من أجل الحفاظ على التركيز على مهمة هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية وضمان سلامة وأمن العسكريين على الأرض الملتزمين بمهمة هزيمة التنظيم”.

وأعرب المتحدث الأمريكي عن تنديده بخسائر الأرواح في صفوف المدنيين في تركيا وسوريا معاً.

وتابع “سنستمر في التواصل مع تركيا ومع شركائنا المحليين لتأمين استمرار وقف إطلاق النار”.

ويوجد للولايات المتحدة قرابة 900 جندي في سوريا، لا سيما في شمالها الشرقي، يعملون مع قوات سوريا الديمقراطية، التي يقودها مقاتلون أكراد من وحدات حماية الشعب.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الأناضول)

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمس الأربعاء إن العمليات الجوية التي تنفذها أنقرة ليست سوى البداية” وإنها ستشن عملية برية عندما يكون ذلك ملائما بعد تصعيد الضربات الانتقامية.

وأطلقت تركيا فجر الأحد، عملية المخلب ـ السيف الجوية ضد مواقع تنظيم واي بي جي / بي كي كي شمالي العراق وسوريا، وذلك بعد أسبوع من مقتل 6 من مدنييها وإصابة 81 آخرين جراء تفجير في شارع الاستقلال وسط إسطنبول.

وألقت تركيا باللوم في التفجير على وحدات حماية الشعب، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها، ونفى حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب تورطهما.

وسبق أن توغلت تركيا عسكريا في سوريا لاستهداف وحدات حماية الشعب الكردية، معتبرة أنها جناح لحزب العمال الكردستاني المحظور، والذي تصنفه تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوربي “جماعة إرهابية”.

المصدر : وكالات