السودان.. مسؤول بمجلس نظارات البجا: إعلاننا عدم الاعتراف بالحكومة مرتبط بسعينا لحل قضيتنا (فيديو)

قال الأمين السياسي للمجلس الأعلى لنظارات البجا في السودان، سيد أبو آمنة، الأربعاء، إن الأمانة السياسية للمجلس تحركت بهدف عدم الاعتراف بالحكومة السودانية، وتشكيل سلطة مؤقتة لحل القضية.

وأضاف في حوار مع (المسائية) على الجزيرة مباشر أن توقيت التحرك وعدم الاعتراف بالحكومة السودانية، وتشكيل “سلطة مؤقتة” شرقي البلاد تمهيدًا لإنشاء مؤسسات حكم ذاتي مرتبط بالسعي لحل القضية، وتنفيذ قرارات مؤتمر سنكات 2020 بشكل مدني وحضاري، على حد وصفه.

وأعلنت الأمانة السياسية لمجلس نظارات البجا والعموديات المستقلة في السودان، الأربعاء، تفعيل حق تقرير المصير، وتكوين “الهيئة السيادية لتقرير مصير البجا” برئاسة الأمين السياسي.

وقال أبو آمنة إن نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو كان حاضرًا في مؤتمر سنكات وتسلم قرارته، واتفق معنا في البنود باستثناء بند واحد.

وأشار إلى أنهم لجأوا إلى تنفيذ القرار رقم (11) من قرارات مؤتمر سنكات 2020، وهو حق تقرير المصير.

وقال أبو آمنة إن التحرك جاء عندما رفضت السلطات في الخرطوم “منح الإقليم منبرًا تفاوضيًا منفصلًا، ورفضت إلغاء مسار شرق السودان، الذي خصص لتنفيذ أجندات أوربية، وبدأنا بطريقة التصعيد الثوري وإغلاق الطرق والمؤسسات وما إلى ذلك”، على حد قوله.

و”مسار الشرق” هو اتفاق موقّع بين الحكومة وفصيلين من شرقي السودان، هما “مؤتمر البجا المعارض” و”الجبهة الشعبية للسلام والتحرير والعدالة”، وينص على تمثيل الفصيلين بـ30% في السلطة التنفيذية والتشريعية في الإقليم، لكنه لم ينفّذ حتى الآن.

وأكد الأمين السياسي أن “الأمانة السياسية لمجلس نظارات البجا ليست مجموعة منشقة، وأن تكوين الهيئة السيادية لتقرير مصير البجا برئاسة الأمين السياسي لاستخدام حق تقرير المصير المكفول، لا يحتاج لاتفاق بين أعضاء المجلس، فهذه قرارات مؤتمر سنكات، وفوض المجلس الأعلى بتنفيذها”.

دعوى للفوضى

من جهته، قال أمين الشباب بالمجلس الأعلى لنظارات البجا كرار عسكر، إن إعلان اليوم بعدم الاعتراف بالحكومة وتشكيل سلطة مؤقتة “دعوى للفوضى”.

وقال إنه لا يمكن طرح حكومة إقليم ولا ترشيح أحد ليكون رئيسًا لها.

وأكد أن “هذا القرار لا يمثل المجلس الأعلى المفوض من قبل مؤتمر سنكات”.

يشار إلى أنه خلال الفترات الماضية، نفّذ “المجلس الأعلى لنظارات البجا” إغلاقات متعددة لميناء بورتسودان (الميناء الرئيس للبلاد) والطريق الرابط بين العاصمة والميناء، احتجاجًا على ما يقول إنه تهميش تنموي ورفض لمسار الشرق ضمن اتفاق السلام.

المصدر : الجزيرة مباشر