بعد ساعات من عملية الطعن.. قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم منزل عائلة الشهيد رابي عرفة (فيديو)

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، منزل الشهيد الفلسطيني رابي عرفة رابي (32 عامًا) مُنفذ عملية الطعن في ضاحية السلام شرقي القدس المحتلة.

واستُشهد رابي برصاص جنود إسرائيليين بعد ساعات من هجوم طعنًا في شرقي القدس أسفر عن إصابة إسرائيلي بجروح خطيرة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن رابي “أصيب برصاصة في الرأس ونُقل إلى مستشفى درويش نزال الحكومي في قلقيلية، ووصفت حالته بالحرجة جدًّا، واستشهد في وقت لاحق متأثرًا بجروحه”.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي -في اتصال مع فرانس برس- إن 3 مشتبهين بهم حاولوا دخول إسرائيل بشكل غير قانوني مستخدمين سيارة.

وأضاف أن “جنودًا موجودين في المنطقة أوقفوا السيارة لتفتيشها، لكنها فرّت وصدمت جنديًّا”، لافتًا إلى أن الجنود أطلقوا الرصاص عليها.

ويأتي ذلك في أجواء من التوتر الحاد بين الفلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية، وخصوصًا في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتين منذ عام 1967.

وفي وقت سابق السبت، أصيب إسرائيلي بجروح بالغة في هجوم طعنًا بالقدس الشرقية المحتلة، وفق ما أفادت الشرطة الإسرائيلية موضحة أنها أطلقت لاحقًا النار على المشتبه بتنفيذه الهجوم.

وقالت الشرطة في بيان إن “مشتبهًا به طعن أحد المارة” في القدس الشرقية التي ضمتها إسرائيل.

وأضافت أن الضحية (20 عامًا)، وهو أحد سكان مدينة بني براك قرب تل أبيب، نُقل إلى المستشفى “مطعونًا في ظهره وفي حالة خطيرة”.

وتابعت الشرطة أن المشتبه به لاذ بالفرار بعد الهجوم، لكن أفراد الشرطة أطلقوا عليه النار في حي الشيخ جراح الفلسطيني.

وأوضحت أن المشتبه به فتى في السادسة عشرة من قرية عناتا بين القدس والضفة الغربية المحتلة، ولم تدلِ بمعلومات إضافية عن وضعه.

وتصاعد التوتر في الأشهر الأخيرة بشمالي الضفة الغربية المحتلة، لا سيما في منطقتي نابلس وجنين، حيث كثّفت قوات الاحتلال مداهماتها في أعقاب هجمات ضد أهداف إسرائيلية في مارس/آذار وأبريل/نيسان الماضيين.

وغالبًا ما تتخلل المداهمات اشتباكات مع السكان الفلسطينيين، خلّفت أكثر من 100 شهيد فلسطيني، في أكبر حصيلة بالضفة الغربية منذ ما يقرب من 7 سنوات، وفق الأمم المتحدة.

ويقيم نحو 200 ألف مستوطن في القدس الشرقية وسط 300 ألف فلسطيني. ويُعَد الاستيطان الإسرائيلي غير قانوني استنادًا إلى القانون الدولي.

المصدر : الجزيرة مباشر + الفرنسية + مواقع التواصل