إمام مصري يشكو خلوّ مسجد من المصلين وقت مباراة المنتخب.. وقرار الأوقاف يشعل المنصات (فيديو)

وزير الأوقاف المصري محمد مختار جمعة (مواقع)

بررت الأوقاف المصرية قرار إيقاف إمام أحد المساجد عن العمل لحين انتهاء التحقيقات معه بشأن نشره مقطعًا مصورًا يوثق عزوف المواطنين عن صلاة العشاء التي تزامنت مع توقيت مباراة منتخب البلاد وساحل العاج، الأربعاء الماضي.

وقال بيان لمديرية الأوقاف بمحافظة مطروح (أقصى شمال غربي مصر) إن صفحة الإمام -الموقوف حاليًّا عن العمل- على مواقع التواصل الاجتماعي “تمثله وهي صورة حية لشخصه ولدعوته ولدوره في المجتمع”.

 

وتابع البيان “ينبغي أن تُستغل صفحات التواصل الاجتماعي لصالح الدعوة القائمة على الحكمة والموعظة الحسنة دون تجريح أو ازدراء للناس أو تهوين من شأنهم والمجادلة بالتي هي أحسن وإرادة الخير للناس (لأن يهدي الله بك رجلًا خير لك من حمر النعم )”.

وطالبت المديرية بالمحافظة على صورة الدين الإسلامي والوطن ومؤسسة الأزهر الشريف وجميع مؤسسات الدولة” وأضافت أن هذا الدور “أمانة في أعناقنا نُسأل عنها أمام الله تعالى”.

 

 

وقرر وزير الأوقاف المصري محمد مختار جمعة إيقاف إمام وخطيب بمديرية أوقاف محافظة مطروح عن العمل مع منعه من صعود أي منبر لمدة 3 أشهر أو لحين انتهاء التحقيق معه -أيهما أقرب- بذريعة “سوء استخدام مواقع التواصل الاجتماعي”.

وجاء القرار الذي نشرته صحيفة (الأهرام) الحكومية، الجمعة، عقابًا لشيخ يُدعى مصطفى محمود مصطفى، نشر الأربعاء علي موقع فيسبوك فيديو يشكو فيه خلوّ المسجد الذي يتولى إمامته من المصلين خلال مباراة المنتخب الوطني وساحل العاج ضمن بطولة كأس الأمم الأفريقية.

ووثّق الإمام خلال الفيديو المسجد وهو فارغ من المصلين بعد أذان العشاء، حيث قال متأثرًا “المسجد خالٍ جدًّا إلا من الكراسي حتى يعرف الناس سبب البلايا التي نحن فيها”.

واستكمل الإمام تصويره خارج المسجد حيث طلب من الشباب المتجمهر في الشوارع والمقاهي استعدادًا لمشاهدة مباراة المنتخب المصري، دخول المسجد ومشاركته الصلاة لكنه عاد وحيدًا ليجد رجلًا واحدًا فقط.

وتسبب القرار في حالة غضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وتساءل بعضهم عن سببه مؤكدين أن الإمام “لم يخطئ في شيء”.

وغرد أحد المتابعين “وقت مبارة مصر وساحل العاج كان فيه إمام مسجد في مرسي مطروح يقيم صلاة العشاء فلم يجد أحد في المسجد للصلاة فسجل اللحظه دى في فيديو ونشره على فيسبوك. وزارة الأوقاف تقرر وقف الإمام عن العمل وإحالته إلى التحقيق”.

 

واستنكر ناشطون على مواقع التواصل أن يصدر هذا القرار في دولة مسلمة مثل مصر ومن وزير مسلم. وفي المقابل، دعم بعض المغردين موقف الوزارة من الفيديو المتداول.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل الاجتماعي