اليمن.. حريق ضخم يلتهم عشرات الشاحنات المحملة بالوقود (فيديو)

تم إحراق أكثر من 20 شاحنة محملة بالوقود (منصات التواصل)

التهم حريق هائل يوم الخميس عشرات الشاحنات المحملة بالوقود في محافظة البيضاء وسط اليمن.

وبحسب وسائل إعلام محلية فقد تم إحراق أكثر من 20 شاحنة محملة بالوقود يملكها مواطنون أثناء احتجازها في نقطة أمنية تابعة للجمارك بمديرية ذي ناعم.

وأشارت مصادر إلى أن النقطة الأمنية التي يسيطر عليها الحوثيون هي من احتجزت الشاحنات وتسببت بتعرضها للحريق

جاء ذلك بعد أيام من إعلان شركة النفط التابعة للحوثيين بصنعاء أنها ستصادر شاحنات البترول المنقول من المحافظات الواقعة تحت سيطرة الحكومة اليمنية المعترف بها، إذا لم تحصل على تصاريح مسبقة.

ويقول الحوثيون إن هذا الإجراء جاء لمكافحة المشتقات البترولية المغشوشة، غير أن الإجراء من شأنه إضافة مزيد من القيود على شحنات الوقود التي تزداد الحاجة اليها.

كانت الأمم المتحدة قد حذرت في مارس/آذار الماضي من تداعيات أزمة وقود في اليمن إثر “وصول مستواه إلى صفر” لأول مرة منذ عام 2015.

وقال ستيفان دوجاريك، متحدث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش حينها إن ذلك أدى إلى ارتفاع أسعار الوقود بنحو 3 مرات في بعض المناطق، الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع أسعار الغذاء والماء والسلع الأخرى، ما يعقد الاحتياجات الإنسانية”.

وأشار إلى أن “20.7 ملايين شخص يحتاجون إلى مساعدات إنسانية والكثير منهم على شفا المجاعة”.

ويشهد اليمن حربًا منذ أكثر من نحو سبع سنوات أودت بحياة 233 ألف شخص، وبات 80% من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على الدعم والمساعدات في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

وللنزاع امتدادات إقليمية منذ مارس/آذار 2015، إذ ينفذ تحالف بقيادة الجارة السعودية عمليات عسكرية دعما للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران والمسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء.

المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل التواصل

حول هذه القصة

يشكو اليمنيون من أن ارتفاع الأسعار بات همًا ثقيلًا ومأساة كبيرة تستوجب الحل العاجل قبل أن تذهب البلاد إلى المجاعة، بعد انهيار العملة والغلاء الفاحش الذي أثر بشكل كبير على حياتهم المعيشية.

Published On 2/8/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة