حزب العدالة والتنمية يخسر الانتخابات البلدية في المغرب

الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، برئاسة الأمين العام سعد الدين العثماني قدمت استقالتها أمس الخميس (مواقع التواصل)

أعلنت وزارة الداخلية المغربية، اليوم الجمعة، تصدر حزب (التجمع الوطني للأحرار) نتائج الانتخابات البلدية فيما عانى حزب (العدالة والتنمية)، قائد ائتلاف الحكومة المنتهية ولايتها، من خسارة ثقيلة تلت خسارته الكبيرة في الانتخابات البرلمانية.

وقال بيان صادر عن الوزارة بشأن النتائج الرسمية الأولية للانتخابات البلدية، التي أجريت الأربعاء الماضي، أن حزب التجمع الوطني للأحرار حصل على 9995 مقعدا، فيما حصل حزب (الأصالة والمعاصرة) على 6210 مقاعد ثم حزب (الاستقلال) على 5600 مقعد.

وحصل حزب العدالة والتنمية على 777 مقعدا مقابل 5021 مقعدا في آخر انتخابات محلية عام 2015.

وحصل حزب (التجمع الوطني للأحرار) على 102 مقعد في الانتخابات التشريعية التي جرت الأربعاء الماضي، فيما حصل حزب (العدالة والتنمية) على 13 مقعدا مقابل 125 مقعدا حصل عليها في انتخابات 2016.

وأعلنت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، الذي تولى رئاسة الحكومة منذ نحو 10 أعوام، أنها “تتحمل كامل مسؤوليتها السياسية” مستقيلة من قيادة الحزب، مع الدعوة إلى مؤتمر استثنائي في أقرب وقت.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

أغلقت أبواب الاقتراع للانتخابات البرلمانية والبلدية في المغرب وبدء فرز أصوات الناخبين، وأعلنت وزارة الداخلية المغربية أن نسبة المشاركة في التصويت كانت بنحو 36%، فيما تخطت في بعض المناطق 55%.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة