بدعوى تنفيذ عملية طعن.. استشهاد طبيب فلسطيني بنيران الاحتلال في القدس (فيديو)

استشهد فلسطيني بعد إطلاق النار عليه من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، بدعوى تنفيذ عملية طعن ضد أحد أفراد الشرطة في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وقال شهود عيان إن الحادث وقع في منطقة باب المجلس أحد أبواب الحرم القدسي الشريف داخل البلدة القديمة.

وأكد الشهود أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب الفلسطيني بعد أن أطلقت عليه النار وأصابته بينما أعلنت شرطة الاحتلال أن أحد أفرادها أصيب بجروح طفيفة في الحادث.

وأعلن مستشفى إسرائيلي، الجمعة، استشهاد فلسطيني أصيب برصاص قوات الاحتلال، وسط مدينة القدس المحتلة.

وقالت صحيفة (يديعوت أحرنوت) على موقعها الإلكتروني إن “مستشفى هداسا أعلن وفاة الفلسطيني الذي حاول طعن شرطي إسرائيلي قرب باب المجلس في البلدة القديمة من مدينة القدس، متأثرا بإصابته الحرجة جراء إطلاق النار عليه”.

وأطلقت شرطة الاحتلال النار عليه فورا، ونقل إلى مستشفى هداسا ماونت سكوبوس بمدينة القدس، وهو في حالة حرجة، قبل إعلان استشهاده لاحقا.

بدورها، أعلنت هيئة شؤون الأسرى الفلسطينية (رسمية) أن “الشهيد يدعى حازم الجولاني وهو طبيب جراح”.

وجاء في بيان مقتضب أصدرته الهيئة “استشهاد الطبيب الجريح حازم الجولاني الذي أصيب في القدس”.

وأفاد شهود عيان أن “قوات الاحتلال الإسرائيلي دهمت منزل الشهيد جولاني في بلدة شعفاط (شمال القدس المحتلة) واعتقلت شقيقيه وولديه”.

في السياق، أفاد الهلال الأحمر الفلسطيني بإصابة 40 شخصا في منطقة نابلس جراء استخدام قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص المعدني وقنابل الغاز لتفريق متظاهرين خرجوا دعما للأسرى في سجون الاحتلال.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قد اقتحمت، فجر اليوم، بلدة عرابه في جِنين واعتقلت 3 أشقاء للأسير محمود عارضة الذي نجح بالفرار من سجن جلبوع.

واقتحمت قوات إسرائيلية بلدة بير الباشا في جنين واعتقلت شقيق الأسير يعقوب قادري الذي نجح في الهرب من السجن ذاته.

ودفعت قوى الأمن الإسرائيلية بمختصين في البحث الجنائي إلى مرج ابن عامر جنوب الناصرة تساندهم طائرة مروحية وذلك ضمن عملية البحث عن الأسرى الفلسطينيين الستة الفارين من سجن جلبوع.

وعززت الشرطة وجيش الاحتلال الإسرائيلي قواتهما في كل أنحاء الضفة تحسبا لتصعيد ميداني، اليوم الجمعة، في ضوء دعوات الفصائل الفلسطينية لمواصلة الاحتجاجات تنديدا بقمع إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي للأسرى الفلسطينيين.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس خلال جولة تفقدية في معسكر سالم العسكري شمال جنين إن إسرائيل ستلقي القبض على الاسرى الفلسطينيين الستة عاجلا ام آجلا، مشيرا إلى استمرار الجهود الاستخباراتية والميدانية في اقتفاء أثرهم.

وأضاف غانتس أن التعاون مع السلطة الفلسطينية مستمر وأنه يجب إلقاء القبض على الأسرى الفارين دون الاخلال بالتوازنات الأخرى.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

أثار الكاتب المصري المعروف يوسف زيدان، جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد نشر على صفحته على موقع فيسبوك، تدوينة سخر فيها بقيام الأسرى الفلسطينيون الستة بتحرير أنفسهم والهروب من سجن إسرائيلي، يوم ال

Published On 8/9/2021

أشعل أسرى فلسطينيون النار في زنازينهم بسجن النقب اليوم الأربعاء، ردا على إجراءات عقابية تمارسها سلطات السجون الإسرائيلية بحقهم منذ فرار 6 أسرى من سجن جلبوع يوم الإثنين الماضي عبر نفق حفروه في زنزانتهم

Published On 8/9/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة