الملا برادر يصل كابل وطالبان تكشف عن إطار حكم جديد لأفغانستان خلال أسابيع

رئيس المكتب السياسي لحركة طالبان، الملا عبد الغني برادر (الأناضول)

وصل رئيس المكتب السياسي لحركة طالبان الملا عبد الغني برادر العاصمة الأفغانية كابل اليوم السبت تمهيدًا لبدء محادثات تشكيل حكومة جديدة.

وذكرت وكالة أنباء (باجهوك) الأفغانية أن برادر نائب زعيم الحركة وصل كابل قادمًا من ولاية قندهار جنوبي البلاد.

وأفاد زعيم الحزب الإسلامي الأفغاني غل بدين حكمتيار أمس الجمعة أن مباحثات تشكيل حكومة جديدة ستبدأ مع وصول قادة طالبان إلى كابل.

وقال في مؤتمر صحفي أمس “المحادثات الرسمية بين القادة السياسيين الأفغان وطالبان بغرض تشكيل حكومة جديدة ستبدأ مع وصول قادة الحركة إلى كابل”.

قياديون من حركة طالبان في القصر الرئاسي الأفغاني (الجزيرة)

إطار حكم جديد

و قال متحدث باسم حركة طالبان اليوم السبت إن الحركة تهدف إلى الكشف عن إطار حكم جديد لأفغانستان في الأسابيع القليلة المقبلة.

وقال المسؤول لوكالة (رويترز) للأنباء إن “خبراء قانونيين ودينيين وخبراء في السياسة الخارجية في طالبان يهدفون إلى طرح إطار حكم جديد في الأسابيع القليلة المقبلة.”

وسعت حركة طالبان إلى تقديم وجه أكثر اعتدالًا منذ سيطرتها السريعة على السلطة الأسبوع الماضي.

ومنذ مايو/أيار الماضي، بدأت طالبان بتوسيع رقعة نفوذها في أفغانستان تزامنًا مع بدء المرحلة الأخيرة من انسحاب القوات الأمريكية المقرر اكتماله بحلول 31 أغسطس/آب الجاري.

وسيطرت طالبان على كابل الأحد الماضي خلال أقل من 10 أيام رغم مليارات الدولارات التي أنفقتها الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي الناتو طوال 20 عاما لبناء قوات الأمن الأفغانية.

وحكمت طالبان أفغانستان في الفترة من عام 1996 إلى عام 2001 قبل أن تطيح بها قوات كانت تقودها الولايات المتحدة لاتهامها بإيواء متشددي القاعدة الذين دبروا هجمات 11 سبتمبر/ أيلول.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة