شاهد: فرار نحو 200 سجين في ولاية بادغيس غربي أفغانستان بعد سيطرة طالبان

السجناء فروا عقب سيطرة حركة طالبان على المنشأة (مواقع التواصل)
السجناء فروا عقب سيطرة حركة طالبان على المنشأة (مواقع التواصل)

فر نحو 200 سجين من السجن المركزي في مدينة قلعة ناو عاصمة ولاية بادغيس غربي البلاد، وذلك عقب سيطرة حركة طالبان على المنشأة. وهذه هي المرة الأولى التي تهاجم فيها طالبان عاصمة إقليمية.

وبحسب اتفاق السلام الموقع في الدوحة قبل عامين بين الحركة والولايات المتحدة، فإنه يحظر على طالبان التوجه إلى مراكز المدن، غير أن مقربين من الحركة قالوا إن القوات الحكومية ارتكبت أيضًا خروقًا بالقصف الجوي اليومي لمواقع طالبان.

وكانت القوات الأفغانية أعلنت أنها أخرجت مسلحي الحركة من مدينة قلعة نو بعد فرار السجناء، وأعلنت وزارة الدفاع الأفغانية مقتل 69 مسلحًا من حركة طالبان بعملية تمشيطية في ولاية بادغيس.

وأضافت أن تعزيزات عسكرية وقوة أمنية وصلت إلى بادغيس لضبط الوضع الأمني فيها. وشهد يوم أمس الأربعاء تقدما متواصلا لحركة طالبان في مناطق بشمال وغربي البلاد.

يأتي ذلك بينما حمّلت روسيا الطرفين مسؤولية جمود العملية السياسية، في حين دعت إيران الأطراف الأفغانية للعودة إلى طاولة الحوار.

كما ناشدت الولايات المتحدة جيران أفغانستان باستخدام نفوذهم بشكل إيجابي لتحقيق السلام لهذا البلد، وعبرت عن امتنانها للدور القطري في استضافة محادثات السلام الأفغانية.

وتستأنف اليوم الخميس المحادثات بين الولايات المتحدة وتركيا بشأن أفغانستان.

وكان البنتاغون أكد في بيان أن الوزير لويد أوستن بحث هاتفيا مع نظيره التركي خلوصي أكار، التقدم الحاصل خلال الاجتماعات التي عقدت بين وفدي البلدين من الفنيين للاتفاق على التشغيل الآمن لمطار حامد كرزاي في أفغانستان.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

نقل مراسل الجزيرة عن مصدر أمني قوله إن مسلحي طالبان سيطروا على مقر مديرية (زرمت) بولاية (بكتيا) جنوب شرقي أفغانستان وعلى قاعدة عسكرية ومركز تدريب للقوات الأفغانية في ولاية (وردك) جنوب العاصمة كابل.

4/7/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة