مجلس الأمن يمدد آلية المساعدات لسوريا عبر الحدود مع تركيا

سوريا باب الهوى
شاحنات مساعدات تدخل سوريا عبر معبر باب الهوى على الحدود مع تركيا (رويترز)

وافق مجلس الأمن الدولي بالإجماع، يوم الجمعة، على تمديد عملية توصيل المساعدات إلى سوريا عبر معبر (باب الهوى) على الحدود مع تركيا لمدة 12 شهرا.

وتوصلت روسيا والولايات المتحدة والنرويج وأيرلندا إلى صيغة لمشروع القرار المشترك قبل يوم من انتهاء التفويض الحالي للآلية. وكان من المقرر أن ينقضي أجل تفويض المجلس للعملية في 10 يوليو/تموز الجاري.

وأشادت الولايات المتحدة وروسيا بتصويت المجلس لصالح القرار واعتباره خطوة مهمة لتجاوز الأزمة السورية وحلها.

وطرحت روسيا، الخميس الماضي، مشروع قرار على أعضاء مجلس الأمن الدولي بشأن تمديد آلية المساعدات لمدة 6 أشهر فقط، بينما وزعت أيرلندا والنرويج مشروع قرار في نهاية شهر يونيو/ حزيران الماضي يقترح تمديد تفويض إيصال المساعدات لعام واحد مع إعادة استخدام معبر على الحدود العراقية لمدة عام.

ورحبت تركيا باعتماد مجلس الأمن الدولي للقرار، وقال بيان لوزارة الخارجية التركية إن مواصلة التفويض أمر أساسي “من أجل تلبية احتياجات الشعب السوري”.

وأضاف البيان أن تركيا تنتظر من مجلس الأمن والجهات الدولية الفاعلة اتخاذ خطوات بناءة ومواقف توافقية لإيجاد حل دائم للأزمة السورية.

وأكد البيان أن تركيا ستواصل دعمها القوي لمحاربة الأزمة الإنسانية في سوريا، وستستمر في المساهمة الفعالة في الحفاظ على وقف إطلاق النار ودفع العملية السياسية.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات