الاحتلال الإسرائيلي يفرج عن أقدم أسير أردني بعد 20 عاما من الاعتقال (فيديو)

عبد الله نوح أبو جابر الأسير الأردني في سجون الاحتلال الإسرائيلي (مواقع التواصل)
عبد الله نوح أبو جابر الأسير الأردني في سجون الاحتلال الإسرائيلي (مواقع التواصل)

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، الثلاثاء، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أفرجت عن الأسير الأردني عبد الله نوح أبو جابر (44 عاماً) بعد قضائه أكثر من 20 عاماً داخل سجونها لزرعه قنبلة في حافلة إسرائيلية أسفرت عن إصابة أكثر من 10 أشخاص.

وأوضحت الهيئة (تابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية) في بيان صحفي، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي سلمت أبو جابر للجانب الأردني.

وكان من المفترض أن تُطلق سلطات الاحتلال سراح أبو جابر، الأحد الماضي.

وأبو جابر أقدم أسير أردني في سجون الاحتلال الإسرائيلي وهو من عائلة فلسطينية لاجئة ولا يحمل الهوية الفلسطينية ووصل الأراضي المحتلة قبل انتفاضة الأقصى (عام 2000) بتصريح لغرض العمل.

واعتقلت إسرائيل أبو جابر بتهمة مقاومة الاحتلال.

وقال شهود إن أبو جابر، الذي كان ضمن 22 سجينا سياسيا محتجزين في إسرائيل توجه إلى منزل والديه في مخيم البقعة للاجئين الفلسطينيين قرب العاصمة الأردنية عمان.

من ناحية أخرى، قال مسؤولون بوزارة الخارجية إن إسرائيل أسقطت الاتهامات عن أردنيين اثنين كانت قد اعتقلتهما الشهر الماضي لمزاعم بشأن عبورهما الحدود وهما يحملان سكاكين. وكانت السلطات قد أحالتهما إلى المحاكمة بعد فترة وجيزة من القبض عليهما.

وبحسب مؤسسات تعنى بشؤون الأسرى فإن إسرائيل تعتقل 21 أسيرًا أردنيًا في سجونها.

ويربط الأردن وإسرائيل عدة اتفاقيات أبرزها اتفاقية وادي عربة للسلام الموقعة بين البلدين عام 1994.

وأغلب سكان الأردن وعددهم نحو 10 ملايين نسمة من أصول فلسطينية فروا أو طُردوا هم أو أسلافهم إلى المملكة خلال القتال الذي تزامن مع النكبة وقيام إسرائيل عام 1948.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة