عمرو واكد في ذكرى وفاة مرسي: مات شهيدا “وإحنا جتنا ستين نيلة” (فيديو)

الفنان المصري عمرو واكد (غيتي- أرشيفية)

ترحّم الفنان عمرو واكد على الرئيس المصري الراحل محمد مرسي في ذكرى وفاته عبر فيديو نشرته صفحة “مؤسسة مرسي للديمقراطية” على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأبدى واكد خلال الفيديو المنشور أسفه لما تعرّض له الرئيس الراحل من “ظلم ومعاناة” خلال فترة سجنه، مؤكدا أن الرئيس الراحل “شهيد” وما تعرض له من ظلم لا يتحمله أحد.

وفي 17 يونيو/حزيران 2019، توفي الرئيس الأسبق محمد مرسي أثناء محاكمته إثر نوبة قلبية مفاجئة، بينما حمَّلت جماعة الإخوان -التي ينتمي إليها- السلطات المصرية مسؤولية وفاته، واعتبرته “شهيدا” جراء ما قالت إنه تعرَّض لـ”إهمال صحي”، بينما نفت السلطات المصرية ذلك بشدة مؤكدة أن الوفاة “طبيعية”.

وتابع واكد “في ذكرى وفاة الرئيس محمد مرسي شهيد الظلم والاستبداد، أقول: البقاء لله وربنا يصبّر أهله وأولاده أو من تبقى منهم، فالظلم الرهيب الذي عاشوه ولمسوه بشكل يومي (مستمر) لسنين وحتى يومنا هذا، ربنا يصبّر مصر كلها على الظلم والاستبداد والقهر”.

وكشف واكد عن دوافع نزوله في مظاهرات 30 يونيو 2013 والتي مهدت للانقلاب على الرئيس المنتخب، قائلا: “نزلت ضد مرسي لأطالب بإسقاط النظام وأسهم في خلعه من منصبه كرئيس جمهورية، وليس من أجل أن يتعرض للظلم ويتم وضعه في قفص زجاجي لا يستطيع الدفاع فيه عن نفسه أمام القاضي، وحتى بعد أن حصل على براءة ظل في السجن حتى الموت من دون حقوق أو رعاية، وهذا لا يرضي أي شخص مهما كنت خصما”، وأضاف “مرسي مات شهيد واحنا جتنا ستين نيلة”.

وفي 30 يونيو 2013، خرجت مظاهرات معارضة لحكم محمد مرسي -أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا- وأخرى مؤيدة له في عدة ميادين كبرى بالبلاد، قبل أن يطيح الجيش بمرسي في انقلاب عسكري في 3 يوليو/تموز من العام نفسه، بعد عام واحد من فترة توليه الحكم المقررة بأربع سنوات.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

وافق يوم أمس الخميس الذكرى الثانية لوفاة الرئيس المصري الراحل محمد مرسي، أول رئيس مصري مدني منتخب والذي وافته المنية أثناء وجوده في قفص الاتهام بمحكمة الجنيات خلال جلسة محاكمته في 17 يونيو 2019.

Published On 18/6/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة