لحظة سقوط جندي من خيالة الاحتلال أثناء المواجهات بالقدس (فيديو)

سقوط جندي من فرق خيالة الاحتلال أثناء المواجهات في محيط باب العامود (مواقع التواصل الاجتماعي)

سقط أحد جنود فرق الخيالة التابعة لقوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء المواجهات بين شرطة الاحتلال والفلسطينيين في محيط باب العامود.

وأظهر مقطع فيديو تداوله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي سقوط الجندي من أعلى فرسه بعد أن تم رشقه من قبل الشبان الفلسطينيين بالحجارة. وفر الجندي هاربا بعد سقوطه.

وأصابت شرطة الاحتلال، الثلاثاء، 17 فلسطينيا واعتقلت 6 آخرين خلال مواجهات تخللت إخلاء المواطنين من منطقة باب العامود ومحيطها بالقدس الشرقية تزامنا مع انطلاق مسيرة الأعلام الاستفزازية.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني في تصريح مكتوب إنه سجّل 17 إصابة خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في محيط البلدة القديمة في القدس “.

وأضاف أن 3 من الإصابات كانت بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وإصابة نتيجة قنبلة صوت وإصابة نتيجة اعتداء بالضرب.

وتابع أنه تم نقل 3 إصابات إلى المستشفى لتلقي العلاج فيما تم علاج باقي الإصابات ميدانيا.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إن قوات الاحتلال “اعتدت على سيارة اسعاف بإطلاق الرصاص المباشر باتجاهها وتمنع الطواقم الطبية من حرية الحركة”.

وقال شهود عيان إن شرطة الاحتلال اعتقلت 6 فلسطينيين على الأقل من المنطقة.

وانتشرت قوات مكثفة من شرطة الاحتلال في محيط البلدة القديمة في القدس الشرقية تزامنا مع انطلاق مسيرة الأعلام الإسرائيلية.

وقال شهود عيان إن شرطة الاحتلال الإسرائيلية أغلقت منطقة مدرج باب العامود إحدى بوابات البلدة القديمة أمام وصول الفلسطينيين قبل إغلاق البوابة نفسها.

وأخلت شرطة الاحتلال الفلسطينيين تماما من المنطقة.

وأشار شهود عيان إلى أن شرطة الاحتلال أغلقت أيضا باب الساهرة القريب.

وانتشرت قوات كبيرة من شرطة الاحتلال في شوارع السلطان سليمان ونابلس والمصرارة المؤدية الى باب العامود.

ووضعت شرطة الاحتلال الإسرائيلية حواجز حديدية في الطرق المؤدية إلى باب العامود لمنع الفلسطينيين من الوصول الى المنطقة.

انطلاق مسيرة الأعلام

ومساء الثلاثاء، انطلقت “مسيرة الإعلام” التي ينظمها مستوطنون إسرائيليون تجاه باب العامود أحد أبواب البلدة القديمة بالقدس الشرقية المحتلة.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” إن المسيرة انطلقت من شارع “هنفيئيم” (الأنبياء) بالقدس الغربية تجاه باب العامود.

وأضافت أن المسيرة انطلقت بمشاركة آلاف الإسرائيليين من بينهم عضو الكنيست (البرلمان) المتطرف إيتمار بن غفير من حركة “الصهيونية الدينية”.

وقدرت الصحيفة عدد المشاركين في المسيرة بنحو 5 آلاف مستوطن.

وبحسب المصدر ذاته، وصل 4 من نواب الكنيست العرب من “القائمة المشتركة” إلى باب العامود للاحتجاج على المسيرة هم: أحمد الطيبي وأيمن عودة وأسامة سعدي وسامي أبو شحادة.

واستنادا إلى شرطة الاحتلال الإسرائيلي، فإن المسيرة ستمر من ساحة باب العامود أحد أبواب البلدة القديمة حيث يتوقع أن يؤدي يمينيون إسرائيليون “رقصة الأعلام” بمناسبة ذكرى احتلال إسرائيل للقدس الشرقية، حسب التقويم العبري.

وكانت شرطة الاحتلال الإسرائيلي قد ألغت المسيرة التي كان مقرر أن تنطلق، الخميس الماضي، لكن حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق بنيامين نتنياهو أقرتها قبل يومين من رحيلها، وحددت موعدها اليوم الثلاثاء.

إلا أن الحكومة الجديدة برئاسة نفتالي بينيت والتي تم تنصيبها، مساء الأحد، عادت الإثنين وأعلنت على لسان وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي الجديد عومر بارليف المصادقة النهائية على تنظيم المسيرة “الاستفزازية”.

وعصر اليوم، انتشرت قوات مكثفة من شرطة الاحتلال في محيط البلدة القديمة في القدس الشرقية قبل وقت قصير من انطلاق مسيرة التي ينظمها مستوطنون إسرائيليون.

 

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل الاجتماعي + وكالات

حول هذه القصة

انطلقت مسيرة الأعلام الإسرائيلية في مدينة القدس المحتلة، اليوم الثلاثاء، بمشاركة المئات من المستوطنين الذين رفعوا الأعلام الإسرائيلية ورددوا الأناشيد والهتافات المعادية للعرب في شوارع القدس.

Published On 15/6/2021

قال الحاخام (بيك) أحد قيادات حركة (ناطوري كارتا) المناهضة للصهيونية في لندن، إنه لا فارق بين هوية رئيس الحكومة الإسرائيلية، لأنهم جميعا يمثلون حكومات احتلال للأراضي الفلسطينية.

Published On 14/6/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة