الكنيست يصوت اليوم على حكومة جديدة قد تنهي حكم نتنياهو

يصوت الكنيست على حكومة جديدة تعهدت بمعالجة انقسام شديد تواجهه إسرائيل (رويترز)

تنتهي اليوم الأحد سيطرة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على السلطة والتي استمرت 12 عاما عندما يصوت الكنيست (البرلمان) على حكومة جديدة تعهدت بمعالجة انقسام شديد تواجهه إسرائيل.

وأخفق نتنياهو (71 عاما) في تشكيل حكومة بعد رابع انتخابات شهدتها إسرائيل خلال عامين في 23 مارس/آذار.

وشكل زعيم المعارضة الوسطي يائير لبيد والقومي المتطرف نفتالي بينيت الحكومة الجديدة التي ستؤدي اليمين بعد تصويت الكنيست بالثقة عليها والتي من المتوقع أن تفوز بها.

زعيم حزب “يمينا” نفتالي بينيت (رويترز)

وسيتولى بينيت المليونير المتشدد في مجال التكنولوجيا الفائقة، منصب رئيس الوزراء لمدة عامين قبل أن يتولى لابيد، وهو مقدم برامج تلفزيوني شهير سابق، المنصب.

وسيرأسان حكومة تضم أحزابا من مختلف الأطياف السياسية، بما في ذلك لأول مرة حكومة تمثل الأقلية العربية التي تشكل 21% من السكان.

ويعتزم الاثنان إلى حد كبير تجنب القيام بتحركات كاسحة بشأن القضايا الدولية الساخنة مثل السياسة تجاه الفلسطينيين في الوقت الذي يركزان فيه على الإصلاحات الداخلية.

ومع وجود احتمال ضئيل -أو عدم وجود أي احتمال على الإطلاق- للتقدم نحو التوصل لحل الصراع المستمر منذ عشرات السنين مع إسرائيل لن يتأثر فلسطينيون كثيرون بتغيير الإدارة، قائلين إن بينيت سيتبع على الأرجح نفس الأجندة اليمينية مثل نتنياهو.

مظاهرات ضد نتنياهو أمام مقر إقامته في القدس المحتلة (رويترز)

وكان نتنياهو هدفًا مرة أخرى لاحتجاجات جديدة مساء السبت، فأمام مقر إقامته الرسمي في القدس، لم ينتظر المتظاهرون التصويت للاحتفال بسقوط “الملك بيبي” لقب نتنياهو الذي تولى رئاسة الحكومة للمرة الثانية في 2009، بعد ثلاث سنوات في المنصب من 1996 إلى 1999.

وقال أوفير روبنسكي أحد المتظاهرين لوكالة الأنباء الفرنسية إن “نتنياهو لم يسع سوى إلى تقسيمنا، جزء من المجتمع ضد آخر” وأضاف “لكن غدا (الأحد) سنكون موحدين، يمين ويسار، يهود وعرب”، وقال المتظاهر غالي يسرائيل تال (62 عاما) “هذا أمر جيد. انتهى وسيغادر”، في إشارة إلى نتنياهو.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات