إطلاق 3 صواريخ صوب إسرائيل من سوريا.. إليك التفاصيل

مركبة عسكرية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي في هضبة الجولان (غيتي - أرشيفية)
مركبة عسكرية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي في هضبة الجولان (غيتي - أرشيفية)

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الجمعة، رصد إطلاق 3 صواريخ من سوريا نحو الأراضي المحتلة.

وقال جيش الاحتلال في بيان “قبل قليل تم رصد إطلاق 3 صواريخ من داخل سوريا نحو الأراضي الإسرائيلية”.

وأوضح البيان “سقط أحد الصواريخ داخل الأراضي السورية، فيما سقط الآخران في مناطق مفتوحة داخل إسرائيل”.

ولم تتبن أي جهة على الفور المسؤولية عن إطلاق الصواريخ، كما لم يصدر أي تعليق من السلطات السورية حتى الساعة.

يأتي ذلك بالتزامن مع ما تشهده الأراضي الفلسطينية كافة من اعتداءات “وحشية” ترتكبها شرطة الاحتلال ومستوطنون إسرائيليون، منذ13 أبريل/ نيسان الماضي، في القدس، وخاصة منطقة باب العامود والمسجد الأقصى ومحيطه، وحي الشيخ جراح، حيث تريد إسرائيل إخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.

استشهاد شاب لبناني

في السياق ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان أن شابا يبلغ من العمر 21 عاما توفي متأثرا بجروحه التي أصيب بها، الجمعة، جراء نيران إسرائيلية بعدما حاول هو ومجموعة شبان عبور السياج الأمني على الحدود مع إسرائيل.

وقالت الوكالة إن شابا آخر أصيب بالنيران الإسرائيلية بعدما تجمع لبنانيون في المنطقة الحدودية لتنظيم احتجاج تضامنا مع الفلسطينيين.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد قال في وقت سابق إن عددا من الناس في لبنان ألحقوا أضرارا بالسياج الحدودي مع إسرائيل وأشعلوا النار بحقل في المنطقة. وقال الجيش إن دبابات إسرائيلية أطلقت نيران تحذيرية وإن الناس غادروا المنطقة.

وتجمع المحتجون اللبنانيون قرب السياج الحدودي ولوحوا بالأعلام الفلسطينية وأعلام جماعة حزب الله اللبنانية المناوئة لإسرائيل.

وقال الرئيس اللبناني ميشال عون إنه يدين بشدة “الجريمة التي ارتكبتها القوات الإسرائيلية بإطلاقها النار بعد ظهر اليوم على مجموعة من الشباب الذين تظاهروا عند الحدود الجنوبية احتجاجا على العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، مما أدى إلى استشهاد الشاب محمد طحان وإصابة آخر بجروح”.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام أن عون طلب من وزير الخارجية والمغتربين شربل وهبة “إبلاغ الأمم المتحدة بالاعتداء الإسرائيلي وما أسفر عنه، تمهيدا لاتخاذ الخطوات اللازمة نتيجة ذلك”.

وقال شاهد إن الجيش اللبناني فرق المحتجين في حضور قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في لبنان.

واستشهد 3 فلسطينيين، الجمعة، جراء قصف طائرات الاحتلال الإسرائيلي شقة سكنية غربي مدينة غزة.

بحسب وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، ارتفع عدد ضحايا غارات الاحتلال الإسرائيلي العنيفة على القطاع منذ مساء الاثنين، إلى 126 شهيدا، بينهم 31 طفلا و20 سيدة، إضافة إلى 950 إصابة. وفق أحدث إحصاءاتها.

كما انتفضت الضفة الغربية نصرة لغزة والقدس، وأفادت مصادر طبية بارتفاع عدد الشهداء في الضفة الغربية إلى 11 بعد استشهاد فلسطيني في طولكرم وإصابة مئات آخرين، اليوم، في صدامات عنيفة متواصلة بالضفة الغربية بين محتجين خرجوا نصرة للقدس المحتلة وغزة وبين قوات الاحتلال الإسرائيلي، واعتدت قوات الاحتلال على متظاهرين في حي الشيخ جراح بالقدس.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة