شاهد: لحظة هروب المستوطنين في القدس بعد سماع صفارات الإنذار جراء صواريخ المقاومة

رصد العديد من المشاهد اللحظات الأولى لهروب المستوطنين الإسرائيليين المشاركين في “مسيرة الأعلام” بالقدس بعد انطلاق صفارات الإنذار.

وكانت جماعات استيطانية أعلنت نيتها تنفيذ “اقتحام كبير” للأقصى، مساء الإثنين، بمناسبة ما يسمى بـ”يوم القدس” العبري الذي احتلت فيه إسرائيل القدس الشرقية عام 1967، وتنظيم مسيرة حاشدة للمستوطنين.

وفي وقت سابق، الإثنين، أعلنت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، أنها وجهت ضربة صاروخية لمدينة القدس المحتلة.

وقال أبو عبيدة، الناطق باسم القسام، في بيان مقتضب، إن “كتائب القسام توجه الآن ضربة صاروخية للعدو في القدس المحتلة”.

وأضاف أن الضربة تأتي “ردا على جرائمه وعدوانه على المدينة المقدسة وتنكيله بأهلنا في الشيخ جراح والمسجد الأقصى، وهذه رسالة على العدو أن يفهمها جيداً، وإن عدتم عدنا وإن زدتم زدنا”.

وفي وقت سابق، منحت (الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية) في قطاع غزة، إسرائيل، مهلة حتى الساعة السادسة من مساء الإثنين (الثالثة بتوقيت غرينتش) لسحب جنودها من المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة والإفراج عن المعتقلين.

وصباح الإثنين، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي باحات المسجد الأقصى، مستخدمة الرصاص المطاطي وقنابل الصوت والغاز، قبل أن تنسحب مخلفة أكثر من 305 إصابات بصفوف الفلسطينيين بينهم مسعفون، وفق الهلال الأحمر الفلسطيني.

وتشهد مدينة القدس منذ بداية شهر رمضان، اعتداءات تقوم بها قوات الشرطة الإسرائيلية والمستوطنون، في منطقة باب العامود وحي الشيخ جراح ومحيط المسجد الأقصى.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

مع تصاعد المواجهات في القدس وصمود المرابطين في المسجد الأقصى وتصديهم لمسيرة المستوطنين واقتحامات الاحتلال، وجه الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ورئيس مجلس حكماء المسلمين رسالة إلى الفلسطينيين والعالم.

10/5/2021

أثارت منصة إنستغرام موجة من الغضب بتعطيلها وسمي القدس والاقصى بعد التفاعل الكبير الذي شهدته المنصة مع أحداث القدس والمسجد الأقصى، كما أعلن العديد من الناشطين إيقاف حساباتهم على إنستغرام.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة