مصر.. حكم بالسجن المؤبد على محمود عزت القائم بأعمال مرشد الإخوان

صورة نشرها الأمن المصري عقب القبض على نائب المرشد لجماعة الإخوان المسلمين محمود عزت
صورة نشرها الأمن المصري عقب القبض على نائب المرشد لجماعة الإخوان المسلمين محمود عزت

أصدرت محكمة مصرية، اليوم الخميس، حكما بالسجن المؤبد بحق محمود عزت القائم بأعمال المرشد العام للإخوان المسلمين، في إطار سلسلة أحكام بحق قيادات وأعضاء الجماعة منذ الانقلاب العسكري في 2013.

وقالت صحيفة (الأهرام) المملوكة للدولة: “أصدرت الدائرة الثانية إرهاب (جنوب القاهرة)، حكمها على محمود عزت القائم بأعمال مرشد الإخوان، بالمؤبد في القضية المعروفة إعلاميا بأحداث مكتب الإرشاد”.

وأضافت الصحيفة “محكمة جنايات القاهرة قضت في عام 2015، بإعدام 4 متهمين والمؤبد لـ14 آخرين في القضية ذاتها، أبرزهم محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان ونائبه خيرت الشاطر (محبوسون على ذمة قضايا)”.

ووجهت النيابة المصرية للمتهمين آنذاك عدة اتهامات نفوها بـ”التحريض على القتل، وإمداد مجهولين بالأسلحة النارية والذخائر، والتخطيط لارتكاب الجريمة”.

وفي أغسطس/آب 2020، اعتقلت السلطات المصرية محمود عزت داخل إحدى الشقق السكنية شرق القاهرة، بعد سنوات من الاختفاء والملاحقة، قبل أن تعلن (الإخوان) تسمية إبراهيم منير ليشغل منصبه التنظيمي.

وفي الثالث من يوليو/تموز 2013، أطاح وزير الدفاع -آنذاك- عبد الفتاح السيسي، بالرئيس محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في مصر، في انقلاب عسكري في الثالث من يوليو.

وعقب الانقلاب، اعتقل السيسي، الرئيس المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين وعدد من مساعديه البارزين، وبعدها بأسابيع نفذت سلطات الانقلاب مجزرتي رابعة العدوية والنهضة بحق رافضي الانقلاب العسكري.

ومنذ ذلك الحين، يلاحق النظام في مصر بقيادة السيسي الذي تولى الرئاسة رسميا في عام 2014، مناهضي الانقلاب العسكري، وأودع عشرات الآلاف منهم في السجون، وفق تقارير حقوقية.

ووجهت سلطات الانقلاب اتهامات بـ”الإرهاب” لقادة الجماعة وكواردها، بينما نفت الجماعة تلك الاتهامات قائلة إنه اضطهاد لها لإزاحتها من السلطة.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة