الأسوأ منذ 7 عقود.. وزير النقل التايواني يستعد للاستقالة بعد كارثة القطار (فيديو الحادث)

قال وزير النقل التايواني، اليوم الأحد، إنه سيقدم استقالته بعد أن أقر بالمسؤولية ومعه مدير موقع البناء الذي انزلقت شاحنته على خط السكك الحديدية ما تسبب في حادث قطار كارثي.

وفي أسوأ حادث قطار في تايوان منذ سبعة عقود، تأكد مقتل 50 شخصا بعد أن اصطدم قطارسريع مكتظ كان يقل نحو 500 راكب بالشاحنة بالقرب من مدينة (هوالين) الشرقية، الجمعة الماضي، مما أدى إلى خروجه عن مساره وانقلاب مقدمته.

وكانت الشاحنة التي اصطدم بها القطار قد انزلقت على طريق منحدر على مسار خارج أحد الأنفاق.

ويحقق المسؤولون مع مدير موقع البناء، لي يي هسيانغ، حيث يعتقد أن انزلاق السيارة كان بسبب خلل في المكابح.

وذكرت وسائل إعلام تايوانية أن مدير موقع البناء قرأ بيانا يعتذر فيه عما حدث عندما اقتادته الشرطة من مقرإقامته.

وقال “إنني آسف بشدة لهذا وأعبر عن اعتذاري الشديد… سأتعاون بالتأكيد مع الادعاء العام والشرطة في التحقيق وسأقبل المسؤولية التي يجب تحملها ولن أتهرب منها أبدا. أخيرا، أعبر مرة أخرى عن خالص اعتذاري”.

وقالت محكمة في هوالين، اليوم الأحد، إنها أمرت باحتجاز “لي” لمدة شهرين مضيفة أن هناك خطرا من أنه قد يتلف الأدلة. وتابعت أنه بعد استجواب القاضي وأدلة النيابة، وجهت له تهمة التسبب في الوفاة بسبب الإهمال.

وقال وزير النقل لين تشيا لونج في بيان على صفحته على فيسبوك إنه سيتنحى بمجرد انتهاء أعمال الإنقاذ الأولية مضيفا أنه “يتحمل المسؤولية كاملة”.

وقد تفاعل العديد من المسؤولين السياسين ومواقع التواصل الاجتماعي مع هذه الحدث حيث قدم  دومينيك راب تعازي الحكومة البريطانية لضحايا هذه الكارثة.

من جهتها أكدت الخارجية التايوانية أن الحكومة تبذل قصارى جهدها لتأمين عمليات إسعاف المصابين، والعمل على تلافي مثل هذه الحوادث قدر الإمكان.

 

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

انتقد ناشطو مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات وزير النقل كامل الوزير، التي قال فيها إنه لن يستقيل معزيا ذلك بأنه لن يتخلى عن وطنه وعن المسؤولية التي كلفها بها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

28/3/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة