الأمن المصري يعتقل طبيبا مصابا بشلل نصفي.. إليك التفاصيل (فيديو)

قالت منظمة “نحن نسجل” الحقوقية إن قوات الأمن المصرية اعتقلت، أمس الخميس، الدكتور محمد زكي استشاري العظام بعد اقتحام قوات الأمن لمنزله بمحافظة الجيزة المتاخمة للعاصمة المصرية القاهرة.

وأضافت المنظمة، اليوم الجمعة، أن القوات اقتادته من على فراش المرض إذ كان يجري تجهيزه لإنهاء بعض الإجراءات المتعلقة بإجراء عملية جراحية حيث يعاني من شلل نصفي وضمور في العضلات.

وطالبت المنظمة بالإفصاح عن مكان احتجازه والإفراج الفوري عنه نظرا لحالته الصحية واحتياجه لاستكمال إجراءات العملية الجراحية المُقررة له.

ولم يصدر بيان من وزارة الداخلية المصرية بشأن صحة ما ذكرته المنصة.

وفي السياق نددت منظمة العفو الدولية بالإخفاء القسري من قبل السلطات في مصر لزوجين وطفلهما.

وقالت المنظمة في بيان نشرته عبر موقعها على الإنترنت إن أجهزة الأمن خطفت منار أبو النجا وزوجها عمر ومعهما طفلهما البراء، الذي كان يبلغ عاما واحدا تقريبا من منزلهما في مدينة الإسكندرية في مارس/آذار 2019.

وأضافت المنظمة أن منار مثلت أمام نيابة أمن الدولة المصرية، في 20 فبراير/شباط الماضي، واستجوبتها النيابة بتهمتيْ الانتماء إلى مجموعة إرهابية وتمويلها ثم وضِعت قيد التوقيف الاحتياطي لمدة 15 يوما في سجن القناطر للنساء.

وذكر البيان أن أفرادا من جهاز الأمن الوطني المصري “زوَّروا تاريخ توقيفها وأجبروها على القول إنها أوقِفت لمدة يومين فقط قبل مثولها أمام المحكمة”.

وقالت المنظمة إن خطف أم مع طفلها البالغ عامًا واحدًا وعزلهما في غرفة على مدى 23 شهرًا خارج حماية القانون يظهر أن الحملة التي تقودها السلطات المصرية حاليا للقضاء على المعارضة وإثارة الخوف بلغت مستوى جديدًا من الوحشية.

وطالبت المنظمة بضرورة فتح تحقيق عاجل ومستقل وفاعل بشأن هذه الجرائم من أجل تقديم المسؤولين إلى العدالة وحصول الضحايا على تعويض كامل.

وعادة ما توجه منظمات محلية ودولية انتقادات للملف الحقوقي المصري، مقابل تأكيد القاهرة على أن بلادها تتمتع بالحريات والحقوق ولا تخشي أي انتقادات في ذلك الملف معتبرة ما يثار بأنه “أكاذيب” وهو ما تستنكره دائمًا المنظمات.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

نشرت منظمة نحن نسجل الحقوقية تحقيقا استقصائيا كشف وقوع خسائر مضاعفة في صفوف قوات الجيش والشرطة في سيناء خلال عام 2020، وذلك مقارنة بما أعلنته البيانات الرسمية للمتحدث العسكري للجيش.

5/3/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة