“اللي فات مات”.. متحدث باسم الخارجية الأمريكية يعلق على مواقف ترمب بشأن مصر (فيديو)

قال ساميويل وربيرغ المتحدث الإقليمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن مواقف إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب انتهت بمجرد وصول إدارة الرئيس جو بايدن إلى الحكم.

وأضاف وربيرغ في لقاء مع “مباشر مع” على قناة الجزيرة مباشر، الثلاثاء، أن الأمور عادت إلى طبيعتها مع تولي إدارة بايدن الحكم في واشنطن وأنه حان الوقت لتعود العلاقات بين واشنطن وبقية الدول على أساس القيم الأمريكية في احترام حقوق الإنسان.

وأوضح أن الولايات المتحدة كانت تهتم منذ عقود بحقوق الإنسان في مصر والدول الأخرى، ولكن يبدو أن مصر وغيرها من البلدان لم تسمع كثيرا من الإدارة السابقة بشأن وضع حقوق الإنسان في تلك الدول.

ورفض المتحدث التعليق على تصريح ترمب بأن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ديكتاتوره المفضل قائلا بالعامية المصرية: “اللي فات مات”.

وقال وربيرغ إن بلاده ستعبر عن مواقفها وأسباب قلقها بشأن حقوق الإنسان وحرية التعبير وحرية الصحافة في مصر وغيرها من الدول والحلفاء بشكل واضح وصريح.

وأكد أن واشنطن ستتحدث بشكل مباشر مع البلدان الأخرى، مشيرا إلى أن هناك إجراءات أخرى يمكن أن تتخذها واشنطن للتعبير عن قلقها بشأن حقوق الإنسان في مصر وغيرها من الدول لكنه لا يريد أن يستبق أي قرار من قبل البيت الأبيض أو وزارة الخارجية.

السيسي وترمب جمعتهما علاقة ودية منذ فوز الأخير في انتخابات 2016 (رويترز)

وقال المتحدث إن لبلاده علاقات قوية مع مصر منذ فترة طويلة، لكن هذا لا يعني أن واشنطن ستغض الطرف عن أي تجاوز فيما يتعلق بحقوق الإنسان والحريات.

وفيما يتعلق بقضية سد النهضة، قال وربيرغ إن واشنطن مستعدة للعب دور إيجابي وفاعل إذا طلبت منها الدول الثلاث المعنية ذلك.

وأضاف إن هناك إمكانية للوصول إلى حل دبلوماسي وتفاوضي للخلاف بشأن السد ولا يوجد ما يدعو للوصول إلى الحرب.

وأعرب عن استعداد بلاده لتقديم المساعدة الفنية لمساعدة المفاوضات، لكنه أكد صعوبة القيام بذلك ما لم تكن هناك دعوة من جانب الدول الثلاث للقيام بذلك.

وأوضح وربيرغ أن بلاده أوقفت جزءا من المساعدات بشكل مؤقت إلى إثيوبيا بسبب ما حدث في إقليم تيغراي وليس بسبب سد النهضة.

وأشار إلى أن بلاده تعتقد أنه لا يوجد ما يدعو حاليا لإحالة الخلاف بشأن السد إلى مجلس الأمن.

وفيما يتعلق بليبيا، دعا المتحدث الإقليمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية إلى خروج كافة القوات الأجنبية من الأراضي الليبية.

وقال إن بلاده يمكنها المساهمة في ذلك عن طريق النقاش والتنسيق مع الحلفاء والدول الأخرى في المنطقة.

وفيما يتعلق بإيران، قال وربيرغ إن الكرة الآن في ملعب طهران فيما يتعلق بالعودة إلى الاتفاق النووي.

وأضاف أنه على إيران الامتثال للاتفاق النووي قبل أن تعود واشنطن إلى الاتفاق.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

قال السياسي المصري محمد البرادعي إن ملف حقوق الإنسان في مصر مؤسف وصادم، داعيًّا إلى مراجعة شاملة لكثير من السياسات والممارسات ذات الصلة بهذا الملف الشائك، مؤكدًا عالمية حقوق الإنسان.

13/3/2021

بعث رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك برسائل للأمين العام للأمم المتحدة ومسؤول الاتحاد الأوربي للشؤون الخارجية ووزير الخارجية الأمريكي، دعاهم للوساطة في مفاوضات سد النهضة بجانب الاتحاد الأفريقي.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة