“تحالف إستراتيجي”.. أردوغان: الشراكة مع واشنطن نجحت في تجاوز التحديات

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده ترغب في تعزيز التعاون أكثر مع الإدارة الأمريكية الجديدة على أساس رابح ـ رابح، وبمنظور طويل الأمد.

جاء ذلك في رسالة مرئية بعثها أردوغان، السبت، إلى برنامج تلفزيوني بمناسبة انطلاق قناة تابعة للجنة التوجيهية الوطنية التركية ـ الأمريكية TASC.

وأفاد أردوغان بأن هناك علاقة تحالف استراتيجي قوية وشاملة تقوم على المصالح المتبادلة بين تركيا والولايات المتحدة.

وأوضح أن الشراكة بين البلدين نجحت في تجاوز جميع أشكال التحديات رغم حدوث اختلافات رأي في العلاقات بين الحين والآخر.

وتابع “شهدنا جميعا في الفترة الأخيرة مسارًا اختُبرت فيه الصداقة التركية الأمريكية بجدية”.

وأضاف “لم نشاهد الدعم والتضامن المرجوين من حلفائنا في (حلف شمال الأطلسي) الناتو”، وشهدت العلاقات بين البلدين العضوين في الناتو توترا بعدما فرضت أمريكا عقوبات على تركيا لشرائها منظومة الدفاع الصاروخي الروسية إس-400، بينما تعارض أنقرة بشدة الدعم الأمريكي للأكراد في الشمال السوري.

وأضاف أردوغان “نعتقد أن مصالحنا المشتركة مع الولايات المتحدة أكثر من الاختلاف في وجهات النظر، وستواصل تركيا القيام بما يقع على عاتقها بشكل يليق بعلاقة التحالف والشراكة الاستراتيجية بين البلدين”.

300 ألف أمريكي من أصل تركي

ودعا أردوغان المجتمع التركي في الخارج إلى إبداء ردة فعل ضد ما من شأنه التأثير سلبا في صورة البلاد، وأشار إلى أن الجهات المعادية لتركيا تستغل الخلافات لتحقيق أهدافها، وتبذل جهودا مكثفة لتحريض الرأي العام الأمريكي ضدها.

وقال أردوغان إن الأمريكيين من أصل تركي يتمتعون بوضع قوي من حيث عدد السكان الذي يتجاوز 300 ألف شخص.

وأضاف “النجاحات التي تمكنتم من تحقيقها في العديد من المجالات، وخاصة التجارة والعلوم، تشكل مصدر فخر لنا، وأثق أن تأثيركم زاد أيضًا بفضل هذه النجاحات”.

وشدد على أن أنقرة تدعم وتولي أهمية كبيرة لأعمال اللجنة التوجيهية الوطنية التركية ـ الأمريكية TASC، التي تأسست عام 2016.

وأعرب عن ثقته بأن قناة TASC TV  التي انطلق بثها أمس السبت على مدار 24 ساعة بهدف تعزيز التواصل بين أبناء المجتمع التركي في أمريكا، ستقدم مساهمات كبيرة أيضا للمجتمع التركي ـ الأمريكي.

وكانت تركيا قد تلقت بحذر فوز جو بايدن بالرئاسة الأمريكية خشية تشديد الإدارة الأمريكية الجديدة من موقفها حيالها على صعيد ملفات عدة.

وردا على تسلم تركيا العام 2019 أول منظومة دفاعات جوية روسية من طراز إس-400، استبعدت الولايات المتحدة أنقرة من برنامج تصنيع الطائرة الشبح إف-35 ومنعت في ديسمبر/كانون الأول منح أي إذن تصدير أسلحة إلى الوكالة الحكومة التركية المكلفة شراء التجهيزات العسكرية (إس إس بي).

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة