“فعلنا ذلك”.. وزير الداخلية الفرنسي يتفاخر بإغلاق 12 مسجدا (فيديو)

وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان (رويترز)
وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان (رويترز)

قال وزير الداخلية الفرنسي جيرار دارمانان إن بلاده أغلقت 12 مسجدا ومؤسسة إسلامية منذ شهر ونصف الشهر بتهمة التطرف والتشدد الديني.

وافتخر دارمانان، اليوم الثلاثاء، بحصيلة الحكومة خلال لقاء له مع قناة “سي نيوز” الفرنسية مؤكدا أن وزارة الداخلية نجحت في تنفيذ ما وعد به سابقوه لسنوات.

وأضاف دارمانان مقارنا حصيلته مع الوزراء السابقين “لقد تحدثوا كثيرا عن إغلاق الائتلاف الفرنسي ضد الإسلاموفوبيا ولم يفعلها أحد، لكنني أغلقته بسرعة. تحدثوا عن إغلاق بركة سيتي ولم يفعلها أحد فأغلقتها فورا”.

وأكد دارمانان أنه استطاع إيقاف التهديد الذي مثله 231 شخصا متهما بالتطرف، وأن 114 منهم قد رحلوا من فرنسا، وأن عددا منهم اعتقل لتنفيذ عقوبته، وأنهم جميعا قد وضعوا في حالة تمنعهم من إلحاق الضرر بفرنسا.

وكان دارمانان قد أعلن، الشهر الماضي، أن أجهزة الدولة ستنفذ “تحركا ضخما وغير مسبوق” ضد ما سماه “الانفصالية” يستهدف 76 مسجدا.

وأضاف “سيتم تفتيش 76 مسجدا يشتبه في أنها انفصالية”، وسيتم إغلاق تلك التي يجب إغلاقها.

ووفقا لمعلومات نشرتها صحيفة لوفيغارو الفرنسية وأكد صحتها لوكالة الصحافة الفرنسية مقربون من الوزير، فإن دارمانان أرسل في 27 من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي مذكرة إلى مديري الأمن في سائر أنحاء البلاد توضح بالتفصيل الإجراءات الواجب اتخاذها بحق هذه المساجد، التي تقع 16 منها في العاصمة باريس ونواحيها و60 في سائر أنحاء البلاد.

ومن بين هذه المساجد 18 سيتم استهدافها بناء على تعليمات الوزير بإجراءات فورية يمكن أن تصل إلى حد إغلاقها.

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة