الخطوط الجوية القطرية تقاضي شركة إيرباص

تمتلك القطرية 53 طائرة من طراز (إيه 350) في أسطولها (مواقع التواصل)

قالت الخطوط الجوية القطرية إنها بدأت اتخاذ إجراءات في محكمة بريطانية ضد شركة إيرباص الأوربية لصناعة الطائرات، في محاولة لحل نزاع بشأن أضرار بسطح طائرات (إيه 350).

وأضافت الشركة في بيان، الإثنين، أن جميع محاولاتها للتوصل إلى حل بنّاء مع إيرباص بشأن حالة التدهور السريع لسطح طائرات (إيه 350) التي تؤثر عليها سلبًا، باءت بالفشل.

وأوضحت “بناء على ذلك، لم يكن أمام الخطوط الجوية القطرية أي بديل سوى السعي لإيجاد حل سريع لهذا النزاع من خلال القضاء”.

وتمتلك الشركة 53 طائرة من طراز (إيه 350) في أسطولها، مع 23 طائرة أخرى كانت قد طلبتها، لكن الخطوط الجوية القطرية وهي إحدى “ثلاث شركات كبرى للطيران في منطقة الخليج” تقول إن مشكلة التدهور أجبرتها على إيقاف 21 طائرة عن العمل، ولم تعد تقبل تسليم طائرات جديدة منذ يونيو/حزيران الماضي.

 

وقال نائب الرئيس التنفيذي للبرامج والخدمات في إيرباص فيليب مهون، مؤخرًا، إن المشاكل التي لاحظتها الخطوط الجوية القطرية لا علاقة لها بالسلامة، كما عرضت السماح لمحكم مستقل بمراجعة القضية.

وأضافت الشركة القطرية في البيان أنه ليس لديها ما تضيفه إلى البيانات السابقة بأنها توصلت إلى السبب الجذري في تضرر أسطح بعض طائرات (إيه 350) وتعمل مع العملاء وسلطات السلامة.

وقال متحدث باسم إيرباص “نعمل مع العملاء من أجل توفير تحسينات”.

وقالت الشركة المصنعة للطائرة، في وقت سابق هذا الشهر، إنها مستعدة لطلب تحكيم مستقل لتسوية النزاع.

وأكدت أن وكالة سلامة الطيران الأوربية صدّقت على النتائج التي توصلت إليها بأن المشكلة المتعلقة بالطلاء “لا تأثير لها على صلاحية طيران أسطول إيه 350”.

 

ويخوض الطرفان صراعًا منذ أشهر بسبب أضرار بالأسطح -منها ما لحق بالطلاء وطبقة أساسية تحمي من الصواعق- تقول الخطوط الجوية القطرية إنها دفعت الهيئة التنظيمية المحلية حتى الآن إلى إيقاف تحليق 21 طائرة.

واتسعت هوة الخلاف هذا الشهر عندما كشفت وثائق أن 5 شركات طيران أخرى على الأقل اشتكت من الطلاء أو عيوب أخرى في سطح الطائرات منذ أواخر عام 2016.

وقالت الخطوط القطرية إنها بدأت الإجراءات القانونية في قسم قضايا التكنولوجيا والبناء بالمحكمة العليا في لندن.

وأعلنت إيرباص، الأسبوع الماضي، أنها عرضت حلولًا على الخطوط القطرية مثل إصلاح الطبقة المضادة للصواعق أو إعادة طلاء الطائرة بالكامل، لكنها رفضت العرض.

وأوضحت الشركة القطرية أنه لا يمكنها تقييم جدوى أي إصلاحات مقترحة، دون إدراك ملائم للسبب الأساسي للحالة.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات