ما حقيقة تظاهر نحو مليوني تونسي تأييدا لقرارات قيس سعيد؟

الرئيس التونسي قيس سعيد خلال استقباله يوسف بوزاخر رئيس المجلس الأعلى للقضاء (مواقع التواصل)

فندت وكالة الصحافة الفرنسية منشورات مضللة تزعم خروج مليون و800 ألف متظاهر، الأحد الماضي، تأييدًا للرئيس التونسي قيس سعيد.

وكان سعيد قد صرح بنفسه بهذا الرقم عند استقباله يوسف بوزاخر رئيس المجلس الأعلى للقضاء، أول من أمس الإثنين، رغم أن تقديرات عدة قالت إن الرقم أقل من ذلك بكثير.

واستدل سعيّد بهذا الرقم المزعوم ليقول إن القرارات المثيرة للجدل التي اتخذها في الأسابيع الماضية تستند إلى تأييد شعبي، وقال سعيد “لقد كان يومًا تاريخيًا نزل فيه نحو 1.8 مليون إلى الشارع مهللين”.

وقالت الوكالة الفرنسية إن أصل الخبر الكاذب يعود إلى صفحات تونسية مؤيدة لقيس سعيد على مواقع التواصل الاجتماعي نشرت خبرًا منسوبًا لموقع (TV5Monde) الفرنسي يدّعي أن عدد من شاركوا في المظاهرات المؤيدة للرئيس بلغ مليونًا و800 ألف.

لكن الموقع في الحقيقة لم يتحدث سوى عن 5 آلاف متظاهر فقط، وهو التقدير نفسه الذي نقلته وكالة الأنباء الفرنسية، أما صورة الخبر التي قيل إنها ملتقطة من الموقع -للإيحاء بصدقية المنشور- فهي مُعدّلة.

من جانبها، حذفت صفحة الرئاسة التونسية على فيسبوك مقطع الفيديو الذي تحدث فيه سعيّد عن الرقم المزعوم، إلا أنها لم تحذف مقطع الفيديو من قناتها على يوتيوب.

صورة معدلة تزعم خروج 1.8 مليون مواطن تأييدا لقيس سعيّد (ا.ف.ب)

وبحسب صحفيي الوكالة الفرنسية في تونس، تجمع أكثر من 3 آلاف متظاهر في شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة هاتفين دعمًا للرئيس، ونُظّمت مظاهرات مماثلة في صفاقس وسوسة وتطاوين وقابس والكاف.

وقال صحفيون من رويترز عند المظاهرة الرئيسية بوسط تونس العاصمة إن أكثر من 8 آلاف شخص شاركوا فيها، كما قدرت وكالة تونس أفريقيا للأنباء وهي مملوكة للدولة ومستقلة تحريريًا عن السلطات عدد المتظاهرين بنحو 8 آلاف.

وجاءت تلك المظاهرات بعد أيام على خروج الآلاف في تظاهرات احتجاجًا على قرارات الرئيس، رافعين شعار “الشرعية للانتخابات” ومندّدين بـ”احتكار السلطات بيد رجل واحد”.

 

جدل وانتقادات

وتنبّه مستخدمون لمواقع التواصل إلى أن الخبر المنسوب لموقع (TV5Monde) ليس صحيحًا، وأثار ذلك موجة من الانتقادات للرئيس وفريقه.

ومن بين منتقدي تصريح قيس سعيّد النائب هشام عجبوني الذي كتب على صفحته على فيسبوك “لو كنتُ مكان رئيس الجمهورية لطردتُ كل من ورّطني في هذا التصريح بأرقام ومعلومات مغلوطة”.

وإثر الجدل الذي أثارته هذه القضيّة، نفى موقع (TV5Monde) أن يكون تحدث عن مليون و800 ألف متظاهر في تونس.

وقال في بيان نشرته وكالة الصحافة الفرنسية “جرى تحوير خبر منشور على موقع TV5Monde للحديث عن مليون و800 ألف متظاهر في تونس دعمًا للرئيس قيس سعيّد”.

وأضاف البيان أن الموقع “ينفي أي صلة بهذا الخبر المضلّل، ويندد بشدة باستخدام اسمه وسمعته”.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

التونسيون في حالة ترقب للأوضاع السياسية والاقتصادية

أدانت منظمات حقوقية تونسية ودولية، اليوم السبت، قرارات الرئيس التونسي قيس سعيّد بتعزيز صلاحياته في الدستور على حساب الحكومة والبرلمان، واعتبرتها “انفرادا بالحكم” و”انحرافا غير مسبوق”.

Published On 25/9/2021

أعلنت الرئاسة التونسية أن الرئيس قيس سعيّد كلف نجلاء بودن رمضان بتشكيل حكومة جديدة، وذلك بعد أكثر من شهرين من إعلان التدابير الاستثنائية، وبذلك تكون رمضان أول سيدة تتولى رئاسة الحكومة في تونس.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة