الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى السعودية

أعلنت الخطوط القطرية استئناف رحلاتها عبر الأجواء السعودية (مواقع التواصل)
أعلنت الخطوط القطرية استئناف رحلاتها عبر الأجواء السعودية (مواقع التواصل)

أعلنت شركة الخطوط الجوية القطرية، مساء السبت، استئناف تشغيل رحلاتها المباشرة إلى الرياض، اعتبارا من الإثنين، لأول مرة منذ يونيو/ حزيران 2017.

وجاء قرار الخطوط القطرية، مساء السبت، عبر حسابها في تويتر، بعد وقت قصير من قرار مماثل لنظيرتها السعودية.

وقالت الخطوط القطرية، إنها تعتزم استئناف رحلاتها إلى الرياض، الإثنين، وجدّة الخميس، والدمّام يوم 16 يناير/ كانون الثاني الجاري.

والخميس، أعلنت الخطوط القطرية استئناف رحلاتها عبر الأجواء السعودية.

الخطوط السعودية تستأنف رحلاتها إلى الدوحة

وفي وقت سابق، أعلنت شركة الخطوط الجوية السعودية، استئناف تشغيل رحلاتها إلى الدوحة بواقع 4 رحلات أسبوعيا من الرياض، و3 من جدة، على أن تكون أولى رحلاتها من العاصمة إلى الدوحة، مساء الإثنين.

وقالت الشركة في تغريدة عبر حسابها بتويتر “سافر مع الخطوط السعودية من جدة والرياض إلى الدوحة ابتداءً من يوم الإثنين”، دون تفاصيل أكثر.

وفي 4 يناير/ كانون الثاني الجاري، أعلنت السعودية إعادة فتح أجوائها مع قطر، قبل يوم واحد من قمة لمجلس التعاون الخليجي عقدت في مدينة العلا بالمملكة، الثلاثاء، بمشاركة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وأسفرت عن توقيع اتفاق المصالحة.

فتح معبر سلوى

واستقبلت السلطات السعودية، السبت، أول مسافرين قطريين إلى البلاد عبر المنفذ الحدودي البري بينهما، والمعروف باسم سلوى وأبو سمرة، بعد أن أعادت المملكة تشغيله، بعد غلق تجاوز 3 أعوام.

وبثت وكالة الأنباء السعودية (واس)، وقناة الإخبارية (رسميتان) عددا من مقاطع الفيديو والصور لاستقبال المواطنين القطريين بحفاوة.

والمعبر، الذي يطلق عليه السعوديون سلوى، والقطريون أبو سمرة، يعد شريانا تجاريا هاما بين البلدين، وهو المنفذ البري الوحيد الذي يربط قطر مع سائر العالم.

ويقع المعبر أبو سمرة على بعد نحو 110 كيلومترات من مدينة الدوحة عاصمة قطر في حدودها الغربية الجنوبية، ويقابلها بالجانب الآخر معبر سلوى على الحدود السعودية

وبحسب واس فإن الجمارك السعودية أعلنت السبت، بدء أعمال منفذ سلوى بالتعاون مع قطر، واستقبلت عددًا من القادمين مع بدء افتتاحه.

ومنذ يونيو/ حزيران 2017، فرضت السعودية والبحرين والإمارات ومصر حصارا بريا وبحريا وجويا على قطر.

وعلى مدى سنوات الخلاف الخليجي، اضطرت الخطوط الجوية القطرية إلى توجيه معظم رحلاتها نحو الأجواء الإيرانية مقابل رسوم عبور بملايين الدولارات.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة