للمرة الرابعة.. انتخاب الديمقراطية نانسي بيلوسي رئيسة لمجلس النواب الأمريكي

رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي تلوح بمطرقة خلال الجلسة الأولى للكونغرس الـ117 في مبنى الكابيتول الأمريكي في واشنطن (ر ويترز)

أعيد انتخاب الديمقراطيّة نانسي بيلوسي رئيسة لمجلس النواب الأمريكي أمس الأحد بأغلبية ضئيلة خلال الجلسة الأولى للكونغرس الـ117 التي أظهرت انقسامات عميقة.

وبيلوسي (80 عامًا) المنحدرة من كاليفورنيا والتي كانت الخصم الرئيسي لدونالد ترمب خلال الجزء الثاني من ولايته الرئاسية، تعود لتولّي منصبها لمدة سنتين رغم ممانعة بعض الأصوات في حزبها.

وحصلت بيلوسي على 216 صوتا مقابل 209 لمنافسها الجمهوري كيفين مكارثي. وأعطى جميع الجمهوريين الذين كانوا حاضرين أصواتهم لهذا الأخير، بينما لم يعط 5 ديمقراطيين أصواتهم لبيلوسي.

مجلس النواب الأمريكيمجلس النواب الأمريكي (رويترز)

وتم تجديد المقاعد البالغ عددها 435 في مجلس النواب بشكل متزامن مع الانتخابات الرئاسية، وخسر الديمقراطيون 11 مقعدا في انتخابات نوفمبر/ تشرين الثاني ليقودوا الأغلبية بواقع 222 مقعدا إلى 212 للجمهوريين.

وقالت بيلوسي في كلمة “مع تأديتنا للقسم اليوم فإننا نقبل مسؤولية شاقة وملحة لم تشهدها الأجيال السابقة. نحن نبدأ الكونغرس الجديد في وقت يشهد صعوبات استثنائية”.

ولا يزال الجمهوريون يسيطرون على مجلس الشيوخ انتظارا لنتائج الإعادة على مقعدي ولاية جورجيا غدا الثلاثاء.

وتبقى الأغلبية في مجلس الشيوخ معلّقة في الوقت الحالي بانتظار انتخابات جورجيا، التي سيتقرر على إثرها ميزان القوى في واشنطن مع بدء ولاية الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن الذي يتولى منصبه في 20 كانون الثاني/يناير.

وستكون هذه رابع ولاية لبيلوسي، وهي أول امرأة في تاريخ الولايات المتحدة تشغل هذا المنصب المهم.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مناصريه إلى التظاهر في السادس من يناير/ كانون الثاني في واشنطن، في التوقيت الذي سيُثبّت فيه الكونغرس هزيمته الانتخابيّة أمام جو بايدن.

Published On 2/1/2021

نشرت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية مكالمة هاتفية مسربة تظهر ضغط الرئيس الأمريكي دونالد ترمب على أكبر مسؤول عن العملية الانتخابية بولاية جورجيا “لإيجاد” أصوات كافية لتحويل هزيمته في الولاية إلى فوز.

Published On 3/1/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة