بعد أيام من التفجيرات.. مطار عدن يستأنف الملاحة وجنازة حاشدة للصحفي أديب الجناني (فيديو)

انفجارات ضخمة هزت مطار عدن (الجزيرة)
انفجارات ضخمة هزت مطار عدن (الجزيرة)

عادت الأحد، أعمال الملاحة الجوية بمطار عدن الدولي جنوبي اليمن، بعد 4 أيام من توقفها جراء تفجيرات دامية استهدفت المطار، وتسببت في مقتل وإصابة العشرات، وفق مصدر بالمطار.

والأربعاء الماضي، استهدفت تفجيرات مطار عدن تزامنا مع وصول طائرة الحكومة اليمنية الجديدة من السعودية، ما أسفر عن 26 قتيلا وأكثر من 110 مصابين، إضافة إلى أضرار هائلة.

 

وقال مصدر بعمليات أمن المطار، إن وزير الداخلية إبراهيم علي حيدان، دشن رفقة محافظ عدن أحمد حامد لملس، أعمال الملاحة الجوية بشكل رسمي في المطار.

وأضاف ذات المصدر، أن الوزير حيدان والمحافظ لملس، استقبلا صباح الأحد، أول رحلة لشركة طيران اليمنية، قادمة من العاصمة السودانية الخرطوم، دون تفاصيل.

ولم تصدر إفادة رسمية فورية من السلطات اليمنية بخصوص عودة الملاحة.

​​​​​​​وبدأت الجمعة، عملية إصلاح الأضرار الناجمة عن تلك الهجمات، وفق ما أعلن البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن (حكومي)، تمهيدا لإعادة تشغيله.

وعقب التفجيرات، اتهمت الحكومة اليمنية الجديدة، جماعة الحوثي بالوقوف خلفها، وهو ما نفته الجماعة، متهمةً بدورها التحالف العربي بالمسؤولية عنها.

تشييع الصحفي “ضحية التفجيرات”

وفي تعز (جنوبي غرب اليمن) شُيّع أمس السبت جثمان الصحفي أديب الجناني، الذي قتل في تفجيرات مطار عدن، أثناء تأدية واجبه الإعلامي في تغطية وصول الحكومة الجديدة.

وشارك في التشييع الذي انطلق من مسجد السعيد، عدد من المسؤولين في السلطة المحلية في تعز، بينهم المحافظ نبيل شمسان.

وعقب الانتهاء من مراسم الدفن، نفذ عشرات الصحفيين وقفة احتجاجية تندد باستمرار الانتهاكات التي يتعرض لها الإعلام في اليمن.

ورفع المشاركون في الوقفة صورة “أديب الجناني” تعبيرًا عن حزنهم لرحيله.

وكانت وزارة الإعلام اليمنية، قد أعلنت عن مقتل صحفي وإصابة 10 آخرين، في تفجيرات مطار عدن الدولي الأربعاء، بالتزامن مع وصول الحكومة الجديدة.

جاء ذلك في تغريدات وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، مساء الأربعاء الماضي، عبر حسابه على موقع “تويتر”.

وقال الإرياني، إن إعلاميًا (مراسل تلفزيوني) قُتل، فيما أصيب 10 في الانفجارات التي استهدفت مطار عدن.

وتابع: “هؤلاء من حضروا إلى المطار لتغطية وصول الحكومة”.

ويشهد اليمن، منذ 6 سنوات، حربا بين القوات الحكومية، مدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، وبين الحوثيين، المدعومين من إيران من جهة أخرى، والمسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ 2014.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

تعهّدت الحكومة اليمنية، بالعمل على إعادة الاستقرار للبلد الغارق في الحرب غداة هجوم دام على مطار عدن في حين دان الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الهجوم واصفا إياه بـ “الجريمة النكراء”.

31/12/2020
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة