الجزائر تطالب بلجيكا بتحديد سبب وفاة أحد رعاياها بمركز للشرطة

(غيتي)
(غيتي)

طالبت السلطات الجزائرية، الأحد، نظيرتها البلجيكية بكشف ملابسات وفاة مواطن جزائري قبل أيام في ظروف غامضة داخل مركز للشرطة بالعاصمة بروكسل، في حادثة هي الثانية منذ يوليو/ تموز الماضي.

وقالت الخارجية الجزائرية، في بيان، إن سفارة الجزائر وقنصليتها العامة في بروكسل تواصلت مع وزارة الشؤون الخارجية البلجيكية والنيابة العامة وطالبت “باستجلاء كافة الظروف المحيطة بهذه المأساة”، كما طالب “على وجه الخصوص بموافاته بتقرير التحقيق”.

وذكرت وسائل إعلام بلجيكية، في 19 يناير/ كانون الثاني الجاري، أن شخصا في الثلاثينيات من العمر من أصل جزائري توفي خلال احتجازه داخل مركز للشرطة ببروكسل في ظروف غامضة.

وأضافت ان نيابة المدينة فتحت تحقيقا لمعرفة أسباب الوفاة.

وتوفي شاب جزائري، 29 عاما، في يوليو/ تموز الماضي داخل مركز للشرطة ببلجيكا.

واتهمت والدته، وقتها، الشرطة البلجيكية بقتله بعد تعذيبه ونقله إلى مستشفى لفظ بها أنفاسه الأخيرة.

وقالت الخارجية الجزائرية آنذاك إنها طلبت الكشف عن ملابسات الحادث.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة