الجيش التركي يتسلم مدافع “العاصفة” محلية الصنع (فيديو)

سلمت شركة بي إم سي (BMC) التركية لصناعة المركبات التجارية والعسكرية 3 مدافع جديدة محلية الصنع إلى القوات المسلحة التركية في حفل حضره وزير الدفاع  خلوصي أكار.

وجرى تسليم مدافع العاصفة، أمس الجمعة، خلال زيارة أجراها الوزير أكار، إلى مقر الشركة بولاية سكاريا (شمال غرب)، رفقة نائبه محسن دره ورئيس هيئة الأركان يشار غولار، وقائد القوات البرية الجنرال أوميت دوندار.

وأكد أكار، في كلمة ألقاها بحضور مسؤولي الشركة، أن القضاء على التبعية للخارج، له أهمية حيوية، خاصة في الصناعات الدفاعية.

وأشار إلى تحقيق بلاده إنجازات مهمة في الصناعات الدفاعية بالعمل الطموح بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وذكّر أكار بفترات سابقة عجزت فيها تركيا عن صيانة محرك طائرات مسيّرة رغم توفير التكاليف المادية لذلك.

وأردف “الحمد لله، نحن الآن نصدر أسلحة وطائرات مسيرة مسلحة ومدرعات وذخائر”.

وأوضح أن بلوغ نسبة الصناعات الدفاعية المحلية 70% يعد إنجازًا مهمًا، مؤكدا ضرورة مواصلة التقدم في هذا الإطار.

وبخصوص المدافع الثلاثة التي جرى تسليمها للقوات المسلحة بعد اتمام تصنيعها من قبل بي إم سي قال إن مدافع العاصفة هي أسلحة أثبتت نفسها في العمليات السابقة التي نفذناها.

وزاد “نحن سعداء للغاية مع تصنيع الجيل الجديد المتطور من المدافع، يمكنكم التأكد من الآن أن جيشنا سينجز الكثير بفضلها”.

وفي 2020 بلغت قيمة الصادرات التركية من الصناعات الدفاعية والجوية، مليارين و279 مليون دولار، رغم تفشي جائحة كورونا، بحسب معطيات مجلس المصدرين الأتراك.

وضمت قائمة الدول التي استوردت منتجات الصناعات الدفاعية والجوية التركية، 26 دولة، أبرزها روسيا، والبحرين، وفرنسا، والسعودية، وتونس، وأوكرانيا، وتونس، وإيطاليا، وإيران، واليونان، والصومال.

وتعد شركة بي إم سي واحدة من أكبر الشركات المصنعة للمركبات التجارية والعسكرية في تركيا، وتشمل منتجاتها الشاحنات التجارية والحافلات والشاحنات العسكرية والعربات المدرعة.

وتأسست الشركة عام 1964 بشراكة 26٪ مع شركة بريتيش موتورز البريطانية.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة