تصريحات سابقة للشيخ صباح تتصدر التفاعلات بعد كشف وثائقي عن مخطط لغزو قطر

تحقيق "رسائل سيتا" ضمن برنامج المسافة صفر

أعاد ناشطون التذكير بتصريح لأمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد الصباح في سبتمبر/أيلول 2017 عن نجاح الوساطة الكويتية في إجهاض عمل عسكري كانت دول الحصار تنوي القيام به ضد قطر.

جاء ذلك في أعقاب، معلومات عرضها وثائقي “المسافة صفر” الذي عُرض على شاشة الجزيرة الأحد، كاشفًا عن شبكة تضليل معلوماتي ممولة من الإمارات تعمل على نشر أخبار كاذبة عن دولة قطر وحلفائها وتتخذ من القاهرة مقرا فرعيا لها.

وتمكن فريق البرنامج في حلقة “رسائل سيتا” من الوصول إلى أحد العاملين السابقين في موقع “قطريليكس” الذي يقدم نفسه على أنه موقع تسريبات للمعارضة القطرية.

وعرض الفيلم مراسلات مسربة من وزارة الخارجية المصرية بشأن تحركات دول الحصار بمهاجمة قطر في الكونغرس الأمريكي بالتعاون مع مراكز بحثية في واشنطن ممولة من الإمارات.

وفي مقابلة مع برنامج “المسافة صفر” قال الدكتور خالد العطية نائب رئيس الوزراء ووزير الدولة القطري لشؤون الدفاع إن دول الحصار كانت قد أعدت خطة لغزو قطر قبل فرض الحصار.

ما قاله العطية سبق وأكدته صحف عالمية ومنها مجلة فورين بوليسي الأمريكية التي قالت إن الرئيس دونالد ترمب رفض بشدة مقترح العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز غزو قطر عام 2017.

وقالت المجلة إنه في مكالمة هاتفية بتاريخ 6 يونيو/حزيران 2017 بين الملك سلمان والرئيس ترمب، رفض الأخير بشدة مقترحا سعوديا لغزو قطر.

وأضافت أنه بعد ذلك مباشرة طالبت الولايات المتحدة من الكويت التوسط لحل الأزمة داخل حدود دول مجلس التعاون الخليجي.

الأمر نفسه كشفت النقاب عنه صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية في مايو/ أيار 2019 حينما ذكرت أن الجيش السعودي أعد في عام 2017 خطة لغزو دولة قطر، وذلك من أجل السيطرة على حقل الغاز القطري والذي كان سيجعل السعودية ثاني أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم.

وعاد ناشطون التذكير بتصريح أدلى به أمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد الصباح في سبتمبر/ أيلول 2017 عن نجاح الوساطة الكويتية في إجهاض عمل عسكري كانت دول الحصار تنوي القيام به عقب فرض الحصار على الدوحة.

وأثارت تصريحات العطية وإعادة تداول تصريح أمير الكويت تفاعلا واسعا على المنصات كما كان لها أثرها في الإعلام المصري أيضا.

فقد استنكر الإعلامي المصري أحمد موسى تصريحات العطية وقال إن مصر لم تشارك في أي مخطط لغزو قطر، مؤكدا أن الرئيس المصري يرفض الإساءة لأي دولة ولو بالكلام.

من جانبها قالت الكاتبة ابتسام آل سعد في تغريدة “قالها سمو أمير الكويت شفاه الله وعافاه بالمجمل، وسعادة وزير الدفاع القطري يفصل”.

وغرد الكاتب جابر الحرمي قائلا “وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري د.خالد العطية: دول الحصار أعدت خطة لغزو قطر عسكريا قبل فرض الحصار، وتخطيط الغزو كان يقوم على مرحلتين وليس حصارا فقط، ومخطط الغزو وثق من قبل رؤساء دول، وتركيا حليف لنا، ولماذا انزعجوا من قوات تركية ولم ينزعجوا من قوات أخرى موجودة”؟

أما فهد الشهراني فكتب “رسالة إلى المثاليين، هذا ما كانوا يخططون له دول الحصار، وهذي نواياهم على لسان الدكتور خالد العطية”.

وكتب الصحفي تيسير الحسن “سرعة القرار القطري والتشاور مع الأشقاء وسرعة تجاوب الأصدقاء أوقفهم عند حدهم”.

وكتبت الإعلامية القطرية إلهام بدر “كيف اخترق برنامج المسافة صفر حصون الغدر ووصل إلى أسماء وصور الأدوات التي تم توظيفها لمحاربة قطر، بل وهتك ستر الوجوه القذرة التي كانت ترتدي الأقنعة وتدعي الأخوة بينما تعد مخططاتها لغزو قطر قبل أشهر عدة من تنفيذ حصارها. يا أمة العرب هم العدو فاحذروهم”.

وكتب الصحفي القطري جابر بن ناصر المري “رسائل سيتا حولتها الجزيرة من رسائل مصرية سرية إلى رسالة لدول الحصار مفادها بأن كل جرائمكم مرصودة للشعب القطري والشعوب العربية”.

وقال الكاتب القطري جاسم سلمان “حساب قطريليكس يدار من الإمارات ومصر، وحملات ضد قطر انطلقت قبل شهرين من دولة المؤامرات، عوايدهم ويدفعون لشركات في أمريكا للترويج لتهم، يكذبون الكذب ولا أحد يصدقها غيرهم وتستمر الفضائح”.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل