الرئاسة المصرية تعلن تفاصيل مكالمة بين السيسي ونتنياهو

السيسي مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال لقاء سابق بينهما في نيويورك

جدد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الأربعاء، ترحيبه باتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل، واعتبره “خطوة في اتجاه إحلال السلام بالمنطقة”.

وقال بيان للرئاسة المصرية أن السيسي أكد في اتصال هاتفي تلقاه من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو دعم بلاده “لأي خطوة من شأنها إحلال السلام بالمنطقة، بما يحافظ على الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، ويتيح إقامة دولته المستقلة، ويوفر الأمن الإسرائيلي”.

وشدد السيسي على “أهمية عدم إقدام الجانب الإسرائيلي على اتخاذ إجراءات أحادية الجانب تقوض فرص إحلال السلام، خاصةً الامتناع عن ضم أراض فلسطينية، بهدف إتاحة المجال لتضافر الجهود الإقليمية والدولية لتحريك الجمود الذي تشهده القضية الفلسطينية”.

وأوضح أن ذلك سيؤدي إلى “استئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وصولاً لحل عادل وشامل للقضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين وفق المرجعيات الدولية، وتحقيق الأمن والسلام والازدهار لشعوب المنطقة”.

كما أشار السيسي إلى “أهمية الالتزام بتفاهمات التهدئة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، فيما يتعلق بقطاع غزة في ضوء الجهود المتواصلة لتخفيف حدة التوتر بين الجانبين”.

وهبطت أول طائرة إسرائيلية علنا في مطار العاصمة الإماراتية أبوظبي الإثنين، وعلى متنها وفد أمريكي إسرائيلي مشترك، وعقد الوفد لقاءات مع مسؤولين إماراتيين بارزين.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب عن توصل الإمارات وإسرائيل في 13 أغسطس/ آب الجاري، إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بينهما، قوبل بتنديد فلسطيني واسع، حيث اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية “خيانة” من الإمارات وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.

وكان السيسي أول زعيم عربي يعلن ترحيبه بالاتفاق.

المصدر : الأناضول

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة