إصابة فلسطيني برصاص الاحتلال بزعم تنفيذ عملية دهس(فيديو)

أصيب فلسطيني بجراح خطيرة اليوم الأربعاء إثر إطلاق جنود الاحتلال الإسرائيلي النار عليه عند حاجز زعترة جنوب مدينة نابلس، بزعم دهسه جنودا كانوا موجودين على الحاجز.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية  (وفا) إن “شابا فلسطينيا أصيب برصاص الاحتلال على حاجز  زعترة العسكري، مشيرا إلى أن “جنود الاحتلال منعت طواقمه الطبية من الوصول إليه”. 

وأكدت مصادر محلية فلسطينية أن قوات الاحتلال أغلقت حاجز زعترة  العسكري، ومنعت المواطنين من عبوره في الاتجاهين”. 

وقال جيش الاحتلال في بيان إن جنديا وشرطيا إسرائيليان أصيبا بجروح طفيفة، ونقلا للعلاج في أعقاب تعرضهما لمحاولة دهس عند مفترق زعترة.

وأضاف البيان أن الشرطي أطلق النار على شاب فلسطيني مما أدى إلى إصابته، وادعى البيان أن الشاب حاول تنفيذ عملية الدهس، وأنه ترجل مشهرا سكينا وحاول طعن نود.

من ناحية أخرى أشارت وكالة الانباء الفلسطينية (وفا) إلى أن جنود الاحتلال، أطلقوا الرصاص على شاب فلسطيني من مخيم عايدة شمال بيت لحم، ما أدى إلى إصابته رصاصة في  القدم. 

وذكرت أن جنود الاحتلال المتمركزين على البرج العسكري في محيط مسجد بلال بن رباح شمال مدينة بيت لحم  أطلقوا الرصاص على الشاب الفلسطيني.

ولفتت  الوكالة إلى إصابة  شاب فلسطيني ثالث من جنين بعد أن أطلق  جنود “الاحتلال النار” عليه في “مثلث الشهداء” .  

المصدر : وسائل إعلام + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة