“خذني زيارة لتل أبيب”.. أغنية إماراتية تحتفي بالتطبيع مع إسرائيل (فيديو)

فجرّت أغنية إماراتية تحتفي بالتطبيع مع إسرائيل، غضبا وجدلا واسعين على منصات التواصل الاجتماعي العربية، وذلك بعد يوم واحد فقط من توقيع اتفاق التطبيع الإماراتي البحريني مع إسرائيل.

الأغنية التي تحمل عنوان “عاشت إمارات السلام”، تم بثها أمس على موقع يوتيوب لتجد ترحيبًا إسرائيليًا، يقابله غضبة شعبية إلكترونية وسخطا بين الناشطين العرب والإماراتيين الرافضين للتطبيع، معتبرين أنها “وصمة بحق كل إماراتي”، ونوعا من “التطبيل” غير المبرر وإثبات الولاء لإسرائيل.

وتقول كلمات الأغنية “خذني زيارة لتل أبيب.. أرجوك يالنشمي اللبيب. أنا بدوي ونهجي رهيب عاشت إمارات السلام.. عز العرب عز الشعوب.. والقدس قدسي.. والدروب أدلها من كل صوب.. عاشت إمارات السلام”.

وأشار ناشطون إلى أن كلمات الأغنية متناقضة ومشوهة بالأساس وتثير السخرية، ولفت بعضهم إلى أن القائمين على هذا العمل الفني “مغمورون” لم يحصلوا على وقت كافٍ لإخراج أغنية تروج بأن التطبيع جاء شعبيًا وهو ما لم يحدث.

وأبدى مغردون استغرابهم من هذا التصرف، فعلى الرغم من اتفاقات السلام التي وقعتها مصر والأردن مع إسرائيل بعد الحرب، لم يحدث أن تغنّى مطربو البلدين بالسلام المزعوم مع تل أبيب أو تمنّي زيارتها.

ولا يزال غالبية الناشطين في الدول العربية يؤكدون الرفض الشعبي لكل أشكال التطبيع مع إسرائيل حتى وإن طبعّت الحكومات، ويؤكدون مناصرتهم للقضية الفلسطينية ضد الاحتلال.

والثلاثاء، وقعت إسرائيل اتفاقين لتطبيع العلاقات مع دولتي الإمارات والبحرين في مراسم أقيمت في البيت الأبيض في واشنطن بحضور الرئيس الأمريكي دونالد ترمب.

وتعد الإمارات والبحرين أول دولتين خليجيتين تقيمان علاقات رسمية كاملة مع إسرائيل. وتمثل إقامة علاقات دبلوماسية كاملة بين إسرائيل وكل من الإمارات والبحرين أول اتفاق كبير من هذا النوع بين دول عربية وإسرائيل منذ ربع قرن.

ويرى الفلسطينيون في تطبيع الإمارات والبحرين مع إسرائيل “خيانة” لقضيتهم في ظل استمرار الاحتلال الإسرائيلي لأراضيهم، بينما تعتبره أبو ظبي والمنامة “قرارًا سياديًا”.

وأعلنت قوى سياسية ومنظمات عربية، رفضها بشكل واسع لهذا الاتفاق، وسط اتهامات بأنه “طعنة” في ظهر قضية الأمة.

https://twitter.com/bojulla/status/1306351877559287808?ref_src=twsrc%5Etfw

https://twitter.com/c________f/status/1306316590758100992?ref_src=twsrc%5Etfw

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة