أردوغان: نتصرف بحكمة رغم سلوك اليونان الصبياني

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده تتصرف بحكمة حيال أزمة شرق المتوسط، رغم “سلوك اليونان الصبياني”.

جاء ذلك في كلمة ألقاها، اليوم الخميس، خلال حفل توزيع أوسمة الدولة لأقارب الشهداء والمصابين في الحروب وأثناء عمليات “مكافحة الإرهاب”، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

وقال أردوغان: “رغم استفزازات الطرف الآخر (اليونان) وسلوكه الصبياني شرق المتوسط، نتصرف بحكمة لأننا دولة عظيمة وعلى حق”.

وأضاف أن تركيا لن تسمح لأحد بعزلها داخل شواطئها رغم امتلاكها أطول سواحل على المتوسط.

وأردف: “أدرك نظراؤنا (شرق المتوسط) بأن لغة التهديد لا تنفع، وأن تركيا لن تخضع للابتزاز وقطاع الطرق”.

وأكد أردوغان أن تركيا ستواصل الدفاع عن حقوقها وحقوق شمال قبرص التركية، وأن دعوات الجلوس إلى طاولة الحوار لحل الأزمة القائمة شرق المتوسط، ناجمة عن إصرار أنقرة على الدفاع عن حقوقها في تلك المنطقة.

وتابع: “نقول -منذ البداية- إن حل أزمة شرق المتوسط يكون بالحوار، وتصرفنا بحكمة رغم استفزازات الطرف الآخر وسلوكه الصبياني، وسنستمر في إظهار الوعي المطلوب حيال هذه الأزمة”.

وشدد على أن تركيا لن تتراجع أبدًا في الدفاع عن حقوق شعبها في الداخل والخارج، مشيدًا في هذا السياق بالكفاح البطولي لقوات الأمن ضد “التنظيمات الإرهابية”.

وذكر أردوغان أن استراتيجية تركيا الجديدة في مكافحة الإرهاب تتمثل في مهاجمة أوكاره أينما وجدت، سواء داخل البلاد أو خارجها.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال حفل توزيع أوسمة الدولة لأقارب الشهداء والمصابين في الحروب وأثناء عمليات مكافحة الإرهاب، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

 

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة