ترمب: لقاح كورونا قد يتاح في أمريكا قبل انتخابات الرئاسة

الرئيس الأمريكي دونالد ترمب يربط توفر لقاح لفيروس كورونا المستجد  قبل الانتخابات الرئاسية بظروفٍ معيَّنة
الرئيس الأمريكي دونالد ترمب يربط توفر لقاح لفيروس كورونا المستجد قبل الانتخابات الرئاسية بظروفٍ معيَّنة

أشار الرئيس دونالد ترمب، اليوم الخميس، إلى أن الولايات المتحدة يمكن أن يتوفر لديها لقاح ضد فيروس كورونا المستجد (المسبب لمرض كوفيد-19) قبل الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتُعقد الانتخابات الرئاسية في الثالث من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، ما يجعل موعد إتاحة اللقاح أقرب بكثير مما يتوقعه خبراء الصحة.

 وقال ترمب في مقابلة مع إذاعة “دبليو تي ايه إم” إن أمريكا قد تشهد توفر لقاح “في وقت أقرب من نهاية العام”.

ولدى سؤاله عن إمكانية توفر اللقاح قبل موعد الانتخابات، أجاب الرئيس بأنه يعتقد أن توفير اللقاح ممكن قبل ذلك الوقت شريطة وجود ظروف معينة، وأوضح أن اللقاح سيكون متوفرًا قريبًا من ذلك الوقت.

وقال كبير خبراء الأمراض المعدية في الحكومة الأمريكية، أنتوني فاوتشي، إن لقاح فيروس كورونا المستجد سيكون متاحًا على نطاق واسع في الولايات المتحدة بعد مرور عدة أشهر من العام المقبل.

ويتخلف ترمب عن منافسه، المرشح الديمقراطي جو بايدن نائب الرئيس السابق، في استطلاعات الرأي، إذ يقول الناخبون إنهم يشعرون بخيبة أمل إزاء استجابة الإدارة الأمريكية لجائحة فيروس كورونا.

وفي السياق، قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، اليوم الخميس، إن الانتعاش الاقتصادي في العالم قد يأتي بشكل أسرع في حالة توفير أي لقاح يُتوصَّل إليه لمرض كوفيد-19 كسلعة عامة للجميع.

جاءت هذه التصريحات خلال حديثه في حلقة نقاشية عبر الإنترنت مع أعضاء منتدى أسبن للأمن في الولايات المتحدة، أدارتها شبكة (إن.بي.سي).

وقال تيدروس إن “مشاركة اللقاحات أو مشاركة أدوات أخرى (أمور) تساعد العالم في واقع الأمر على التعافي بشكل جماعي، يمكن أن يأتي التعافي الاقتصادي بوتيرة أسرع وقد تصبح الأضرار الناجمة عن كوفيد-19 أقل”.

وأضاف، في إشارة إلى المنافسة والتزاحم بين الدول والباحثين الصيدلانيين على التوصل إلى لقاح فعال، وطلب أكبر عدد ممكن من الجرعات مسبقا، “إضفاء النزعات القومية على اللقاح ليس شيئًا طيبًا، ولن يفيدنا”.

وأضاف “يجب أن ننتهز هذه اللحظة للتجمع تحت (مظلة) وحدة وطنية وتضامن عالمي لوضع كوفيد-19 تحت السيطرة، لن تكون أي دولة في مأمن إذا لم ننعم جميعًا بالأمان”.

وكان تيدروس قال، يوم الإثنين الماضي، إنه على الرغم من أن فيروس كورونا المستجد هو أكبر حالة طوارئ صحية منذ أوائل القرن العشرين، إلا أن السباق العالمي للحصول على لقاح “لم يسبق له مثيل”.

وتقترب إصابات الولايات المتحدة من حاجز الخمسة ملايين إصابة، إذ أصاب فيروس كورونا المستجد 4 ملايين و995 ألفًا و848 شخصًا، قضى منهم متأثرًا بإصابته 162 ألفًا و14 مصابًا، في حين تعافى مليونان و543 ألفًا و54 مصابًا، حتى الآن.

وعالميًّا، أصاب الفيروس التاجي 19 مليونًا و115 ألفًا و973 شخصًا، وأودى بحياة 713 ألفًا و903 مصابين، بينما تعافى 12 مليونًا و258 ألفًا و913 مصابًا، حتى اللحظة.

اقرأ أيضًا:

واشنطن تدفع مليار دولار مقابل 100 مليون جرعة لقاح ضد كورونا

تجربة “إكلينيكية” للقاح تجريبي ألماني صيني ضد فيروس كورونا

بدء المرحلة الأخيرة من تجربة أمريكية لاختبار دواء لفيروس كورونا

الصحة العالمية: قد لا يوجد حل إطلاقا لأزمة كورونا

كورونا.. أمريكا تدخل “مرحلة جديدة” وبريطانيا تجري ملايين الفحوصات

منظمة الصحة العالمية تتوقع جائحة “طويلة الأمد” لفيروس كورونا

روسيا تستعد لحملة تطعيم جماعي ضد فيروس كورونا في أكتوبر

كورونا.. معركة لتطوير اللقاحات وأمريكا تشكك في روسيا والصين (فيديو)

كورونا.. أمريكا تبرم اتفاقا للحصول على 100 مليون جرعة لقاح وتوقع ارتفاع الوفيات

سلسلة عقود بين الدول والشركات لحيازة اللقاحات المضادة لكورونا

منظمة الصحة العالمية: جائحة كورونا سيمتد أثرها لعقود مقبلة

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة