إسرائيليون يطالبون باستقالة نتنياهو ويمنعون رفع علم الإمارات

إسرائيليون يطالبون باستقالة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو
إسرائيليون يطالبون باستقالة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو

تظاهر آلاف الإسرائيليين في مدينة القدس المحتلة، اليوم السبت، مطالبين باستقالة الحكومة برئاسة بنيامين نتنياهو، الذي يحاكم في ثلاث قضايا فساد.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” على موقعها الإلكتروني، أن آلاف الإسرائيليين خرجوا للتظاهر باتجاه مقر إقامة نتنياهو، في شارع بلفور بالقدس المحتلة.

وأضافت أن “المتظاهرين خالفوا أوامر الشرطة، التي لم ترخص التظاهرة”، كما أوقفوا حركة القطار الخفيف في المدينة.

ومنع المتظاهرون شخصًا من رفع علم الإمارات خلال التظاهرة، مشددين على أن الهدف الوحيد من تجمعهم هو المطالبة بإقالة نتنياهو وحكومته الائتلافية القائمة منذ 17 من مايو/ أيار الماضي.

كما تجمع آلاف المتظاهرين أمام منزل نتنياهو في مدينة قيسارية (شمال)، مطالبين باستقالته أيضًا.

ويتظاهر آلاف الإسرائيليين أسبوعيًا، منذ أكثر من ثلاثة أشهر، وأحيانا أكثر من مرة في الأسبوع، للمطالبة باستقالة نتنياهو.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، في 13 أغسطس/آب الجاري، وبشكل مفاجئ عن تطبيع كامل العلاقات بين الإمارات وإسرائيل، ووصفه بالاتفاق التاريخي والإبراهيمي.

وعد مراقبون هذا الاتفاق محاولة من نتنياهو لتحقيق “نصر سياسي” ينتشله من أزمته الداخلية، لكن يبدو أنه لم يحقق هدفه.

وعقب إعلان ترمب الاتفاق، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أن حكومته متمسكة بمخطط الضم، رغم أن بيانًا مشتركًا صدر عن واشنطن وأبو ظبي وتل أبيب، أشار إلى أن إسرائيل ستتوقف عن خطة ضم أراضٍ فلسطينية.

ويأتي إعلان اتفاق التطبيع بين تل أبيب وأبو ظبي، تتويجًا لسلسلة طويلة من التعاون والتنسيق والتواصل وتبادل الزيارات بين البلدين.

والاتفاق، الذي أعلن الأسبوع الماضي بين إسرائيل والإمارات، هو الثالث من نوعه الذي تبرمه إسرائيل مع دولة عربية، بعد مصر (عام 1979) والأردن (عام 1994)، ويعزز احتمال التوصل إلى اتفاقات مشابهة مع دول خليجية أخرى.

وقوبل الاتفاق الإسرائيلي الإماراتي بتنديد فلسطيني واسع من القيادة وفصائل بارزة، مثل “حماس” و”فتح” و”الجهاد الإسلامي”، فيما عدته القيادة الفلسطينية، عبر بيان، “خيانة من الإمارات للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية”.

ويقول مراقبون إن الاحتجاجات تتصاعد مؤخرًا بشكل خطير ضد نتنياهو، المتهم بالرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال في ثلاث قضايا فساد.

وانطلقت محاكمة نتنياهو في 24 من مايو/أيار الماضي، ومن المتوقع أن تستغرق من عامين إلى ثلاثة أعوام، حسب تقديرات نشرتها صحف إسرائيلية.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة