رصاصة اخترقت رقبته.. مقتل مصري في سطو مسلح بأمريكا

المصري ماجد غالي قتل بمتجره بولاية تينيسي الأمريكية يوم السبت الماضي

لقي المواطن المصري ماجد غالي، 49 عاما، مصرعه في عملية سطو مسلح على متجر بمدينة ناشفيل بولاية تينيسي الأمريكية، السبت الماضي.

وفي اليوم التالي ألقت السلطات القبض على الأمريكي المتهم بتنفيذ الحادث وفق صحف محلية، ووجهت له تهمتي القتل ومحاولة السرقة.

وكانت كاميرات المراقبة بمتجر “دانيال ماركت” أظهرت دخول المتهم جيروم نايت جونيور، 21 عاما، في الساعة 12:17 من بعد منتصف ليل السبت، ثم إشهاره السلاح وقتل المجني عليه بعد دقيقة واحدة فقط من دخوله.

وعقب وقوع الحادث، نشرت شرطة متروبوليتان ناشفيل، على حسابها الرسمي في تويتر، صور المشتبه به التي سجلتها كاميرا المراقبة، وطلبت المساعدة في الحصول على أي معلومات تفيد في القبض عليه، كما عرضت مكافأة مالية.

وقالت كارين ابنة القتيل، لوسائل إعلام محلية، إن والدها مات في الحال بعد إصابته برصاصة في رقبته.

وبعد نحو 24 ساعة على الحادث، سلّم المتهم نفسه إلى المحققين مساء الأحد ووجّهت له اتهامات بارتكاب جريمة قتل ومحاولة سرقة تحت تهديد السلاح، وجرى حبسه وتحديد كفالة بقيمة 200 ألف دولار. 

واشتهِر ماجد غالي، بلقب “مايك” في مدينة ناشفيل الأمريكية، وكان قد انتقل من مصر إلى ولاية تينيسي بحثا عن حياة أفضل لابنته كارين (18 عاما) وأخيها (15 عاما)، وعمل بالمتجر الذي يملكه منذ 5 أعوام، بحسب كارين.

ومن المُقرر تشييع جنازة ماجد غالي في الساعة 12 ظهر اليوم الأربعاء بكنيسة الأنبا بيشوي في مدينة ناشفيل.

المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل إعلام أمريكية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة