البرهان: لن نتراجع حتى يتم رفع علم السودان في حلايب وشلاتين

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مع رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان

أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، أن الجيش السوداني لن يفرط في شبر من أرض السودان.

جاء ذلك في خطاب البرهان أمام جنود وضباط الجيش بمنطقة عسكرية شمال العاصمة السودانية الخرطوم.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية (سونا) عن البرهان قوله “حقنا ما بنخلي ولن نتراجع عنه ولن ننساه حتى يتم رفع علم السودان في حلايب وشلاتين وفى كل مكان من السودان”.

وأضاف “هذا الحشد هو رسالة للشعب السوداني بأن القوات المسلحة تقف معه وليس ضده وداعمة لثورته المجيدة وتضحياته”، قائلا “لن نخذله ولن نسمح لأي جهة بأن تجير دمائه وجهده لصالحها”.

حلايب.. 60 عاما من النزاع الحدودي بين مصر والسودان (أرشيفية)

وقال “نحن مع التغيير الكامل”، مشيرا إلى أنه “تغيير حقيقي ليس فيه خذلان ولا رجعة ولا خداع للشعب السوداني”، لافتا إلى الحرص على تحقيق السلام الشامل في البلاد.

وأضاف “ارتضينا الجلوس مع الذين كنا نتحارب معهم للتسامي والتصافح من أجل السلام والسودان”، متوقعا تكوين جيش وطني جديد مهني، معلنا عن الشعار الجديد للقوات المسلحة (الله والوطن) حتى يتسق مع النشيد الوطني.

وأرسل البرهان “رسالة تطمين ودعم للسودانيين في حلايب وشلاتين وأرقين وكل الذين يدافعون عن البلاد”، قال فيها “نحن معكم”.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، قال البرهان، إن حلايب سودانية، معربا عن أمله في التوصل إلى توافق مع مصر بشأن قضيتها.

وفي يوليو/ تموز الماضي، قال رئيس المفوضية القومية للحدود السودانية، معاذ أحمد تنقو، إن مثلث حلايب وشلاتين، المتنازع عليه مع مصر، منطقة سودانية 100 بالمئة وليس هناك أي شك في ذلك، وأضاف تنقو أن الادعاءات المصرية حول تبعية مثلث حلايب للقاهرة هي “ادعاءات باطلة”.

وتحوّل خط عرض 22 شمالا، الذي شكّل قاعدة مثلث “حلايب وشلاتين وأبو رماد”، إلى بؤرة نزاع على السيادة بين مصر والسودان على مدار 6 عقود، ويشكل عنوانا للتوتر في العلاقات بين البلدين بصورة دورية.

اقرأ أيضا
حلايب.. نزاع حدودي بين مصر والسودان منذ 60 عاما
المصدر : وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة