في تحول مثير.. ترمب يفكر في العفو عن إدوارد سنودن

الرئيس الأمريكي دونالد ترمب
الرئيس الأمريكي دونالد ترمب

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إنه يفكر في إصدار عفو عن إدوارد سنودن المتعاقد السابق بوكالة الأمن القومي الأمريكية الذي هزت تسريباته المثيرة أوساط المخابرات الأمريكية في 2013.

ويمثل تخفيف ترمب موقفه تجاه سنودن، الذي يعيش حاليا في روسيا، تغييرا كبيرا. فبعد فترة وجيزة من التسريبات أبدى ترمب عداءه لسنودن ووصفه بأنه “جاسوس يجب إعدامه”.

وجاءت تصريحات ترمب عقب مقابلة أجراها مع صحيفة نيويورك بوست الأسبوع الماضي قال فيها عن سنودن” هناك كثيرون يعتقدون إنه لم يلق معاملة عادلة” من أجهزة إنفاذ القانون بالولايات المتحدة.

وتريد السلطات الأمريكية منذ سنوات عودة سنودن للولايات المتحدة ليواجه محاكمة جنائية بتهمة التجسس التي وجهت له في 2013.

وفر سنودن من الولايات المتحدة وتم منحه حق اللجوء في روسيا بعد تسريب مجموعة من الملفات السرية في 2013 لمؤسسات إعلامية كشفت النقاب عن عمليات مراقبة محلية ودولية واسعة نفذتها وكالة الأمن القومي.

وقال ترمب للصحفيين في ناديه للغولف في بيدمنستر بولاية نيوجيرزي “سأبدأ في النظر في ذلك”. وأشار إلى أن الناس في كل من اليسار واليمين اختلفوا بشأن سنودن.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات