كسروا كتفه.. اعتداء وحشي على إمام مسجد بأمريكا والشرطة تحقق

إمام مركز دار الفاروق الإسلامي في مدينة بلومينغتون الأمريكية، محمد مختار
إمام مركز دار الفاروق الإسلامي في مدينة بلومينغتون الأمريكية، محمد مختار

تداول نشطاء على وسائل التواصل الإجتماعي خبر الاعتداء على إمام مركز دار الفاروق الإسلامي في مدينة "بلومينغتون" بولاية مينيسوتا الأمريكية، مساء الخميس.

واعتدى شخصان على الإمام "محمد مختار" وهو في طريق عودته لبيته بعد صلاة العشاء في المسجد وقاما بلكمه وركله وشتمه إلى أن كسرا كتفه ثم لاذا بالفرار.

ونقل الإمام إلى المستشفى على خلفية الإعتداء عليه، في حين قال مدير مركز الفاروق الإسلامي محمد عمر، إن ما حدث يرعب المجتمع المسلم.

وأوضح أنهم فعلوا الكثير من أجل تأمين المجتمع  وقال" لكن يعلم الله كم سنظل نشعر بالخوف".

من جهة أخرى تظاهر العديد من المواطنين دعماً لقضية الإمام "مختار" ولمطالبة قوات الشرطة بالقبض على المعتدين وهم يرفعون لافتات التضامن والدعم.

ونشر الحساب الرسمي لقسم شرطة المدينة بياناً أعلن فيه فتحه للتحقيق إلى جانب نشره صورة للشابين الذين اعتديا على الإمام مُطالباً السكان بالبحث معهما.

أما موقع جمع التبرعات الشهير (غو فاند مي Go Fund Me)، فقد أفاد أنه في يوم الخميس 8 أغسطس /آب (في ذكرى تفجير المسجد) حوالي الساعة 10 مساءً ، كان الشيخ محمد مختار عائداً إلى منزله من دار الفاروق عندما اقترب منه شخصان وصفهما أنهما شابان يرتديان أقنعة واعتديا عليه .

وأضاف أن الشيخ تعرض لإصابات لا تهدد حياته، وتم نقله إلى مستشفى فيرفيو ساوثديل، وأنه يتعافى الآن في المنزل.

وتابع الموقع "ستتطلب الإصابات التي عانى منها الشيخ بعض الوقت للتعافي. نحن نطلب من المجتمع دعم الإمام بالأموال لتغطية أي نفقات صحية أو غيرها ودعم عائلته خلال هذا الوقت الصعب".

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة