استقالة جميع وزراء الحكومة السودانية بناء على طلب من حمدوك

رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك،
رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك،

قالت مصادر للجزيرة مباشر، إن رئيس الوزراء السوداني يعتزم إجراء تعديلات وزارية في عدد من المناصب الوزارية بالحكومة التي يرأسها.

ونقلت قناة الجزيرة عن مصدر في مجلس الوزراء السوداني، قوله إن جميع وزراء الحكومة استقالوا، بناء على طلب من رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.
وقالت وزارة الإعلام السودانية أن رئيس مجلس الوزاري السوداني عبد الله حمدوك سيجري تعديلا وزاريا، التزاماً بما جاء في خطابه بتاريخ 29 يونيو/ حزيران الماضي.
كان عبد الله حمدوك، قال في كلمة مقتضبة للسودانيين، عشية مظاهرة  مليونية في 30 يونيو حزيران، دعت إليها قوى الثورة تطالب بتحقيق المطالب التي نادت بها الثورة، أنه سيجري البدء في تحقيق تلك المطالب في غضون أسبوعين. 

كانت مظاهرات حاشدة قد خرجت في ذكرى 30 يونيو حزيران العام الماضي، أجبرت المجلس العسكري آنذاك على الانخراط في مفاوضات، أدت للتوصل إلى الوثيقة الدستورية التي تم فيها اقتسام السلطة بين العسكريين وقوى الحرية والتغيير.

وخرجت حينها تظاهرات حاشدة في مختلف أرجاء السودان، قدر الأعداد التي شاركت فيها بمئات الآلاف، وجاءت في أعقاب أحداث فض الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش في 3 يونيو حزيران، التي راح ضحيتها العشرات من المعتصمين.
وعقب تلك المظاهرات تواصل الضغط الدولي، مما أجبر المجلس العسكري الذي تسلم زمام الأمور بعد سقوط البشير على الدخول في مفاوضات مطولة  نتج عنها مشاركة قوى التغيير في مجلس رئاسي انتقالي مكون من مدنيين وعسكريين.

استقالات 

وقدم الوزراء استقالاتهم من مواقعهم لإتاحة الفرصة لإعادة تشكيل الحكومة، وقبل رئيس الوزراء استقالة كل من: –
1- الأستاذة أسماء محمد عبد الله، وزيرة الخارجية.
2- د. ابراهيم البدوي، وزيرالمالية والتخطيط الاقتصادي.
3- المهندس عادل علي إبراهيم، وزير الطاقة والتعدين.
4- المهندس عيسى عثمان شريف، وزير الزراعة والموارد الطبيعية.
5- المهندس هاشم طاهرشيخ طه، وزيرالنقل والبنى التحتية.
6- د. علم الدين عبد الله آبشر، وزير الثروة الحيوانية.
وأصدر رئيس الوزراء قراراً بإعفاء الدكتور أكرم علي التوم وزير الصحة.
وعــقــد مجلس الوزراء الانتقالي اجتماعاً طارئاً صباح اليوم الخميس 09 يوليو 2020 بدعوة من السيد رئيس الوزراء د.عبد الله حمدوك، وقد خاطب رئيس الوزراء الاجتماع مشيداً بالسادة الوزراء وقبولهم للتكليف في هذه الظروف الصعبة.
وقال رئيس الوزراء ” إن الوزراء أرسوا تقليداً جديداً في العمل العام من خلال ما أبدوه من تفانٍ وإخلاص ونزاهة”.
وتحدث رئيس الوزراء عن الحاجة لتقييم أداء الحكومة استجابة لرغبة الشارع الذي خرج يوم 30 يونيو 2020، مطالباً بتصحيح مسار الثورة، وإجراء تعديلات على طاقم الحكومة ليتناسب والمرحلة الجديدة.
وقدم الوزراء استقالاتهم من مواقعهم لإتاحة الفرصة لإعادة تشكيل الحكومة، وقبل رئيس الوزراء استقالة كل من: –
1- أسماء محمد عبد الله، وزيرة الخارجية.
2- د. ابراهيم البدوي، وزيرالمالية والتخطيط الاقتصادي.
3- المهندس عادل علي إبراهيم، وزير الطاقة والتعدين.
4- المهندس عيسى عثمان شريف، وزير الزراعة والموارد الطبيعية.
5- المهندس هاشم طاهر شيخ طه، وزير النقل والبنى التحتية.
6- د. علم الدين عبد الله آبشر، وزير الثروة الحيوانية.
وأصدر رئيس الوزراء قراراً بإعفاء الدكتور أكرم علي التوم وزير الصحة.
كما كلف رئيس الوزراء الآتية أسمائهم بتصريف أعمال الوزارات التالية إلى حين تعيين الوزراء الجدد: 
1- السيد عمر إسماعيل قمر الدين، وزارة الخارجية.
2- د. هبة أحمد علي، وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي.
3- المهندس خيري عبد الرحمن، وزارة الطاقة والتعدين.
4- د. عبد القادر تركاوي، وزارة الزراعة والموارد الطبيعية.
5- المهندس هاشم بن عوف، وزارة البنى التحتية والنقل.
6-عادل فرح إدريس، وزارة الثروة الحيوانية.
7- د. سارة عبد العظيم حسنين، وزارة الصحة.
 

المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل إعلام

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة